لهذا غضب أوباما وصاح في البيت الأبيض وركل الباب بسبب الرئيس الروسي والفايس بوك | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

لهذا غضب أوباما وصاح في البيت الأبيض وركل الباب بسبب الرئيس الروسي والفايس بوك

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 14 سبتمبر 2013 م على الساعة 14:47

  يبدو أن العلاقات بين الرئيس الأمريكي باراك أوباما، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، كتب لها أن تعرف مزيدا من التوثر، فبعد قضية « ادوارد سنودن » التي خلقت نوعا من التوثر بين القائدين، قام الرئيس بويتين بحذف الرئيس أوباما من قائمة أصدقائه بموقع التواصل الاجتماعي « فيس بوك »، وهو ما تسبب في ضيق كبير للرئيس أوباما. وأشارت صحيفة « ديلي راش »، التي أوردت الخبر، استنادا الى مصادرها من  داخل ادارة الرئيس أوباما، الى أن الرئيس أوباما أخبر بالأمر أثناء مؤتمر صحافي بالبيت الأبيض، مضيفة أن  » هذا الضيق تحول إلى غضب عارم بعدما اكتشف الرئيس أن بوتين لا يزال في قائمة أصدقاء نائبه جو بايدن، وظل يصيح في الحاضرين داخل حجرة مكتبه بالبيت الأبيض، قبل أن يركل الباب بشكل مفاجئ ويغلقه، وقيل فيما بعد أنه لم يهدأ حتى قام بالدخول لحسابه على موقع التدوينات القصيرة « تويتر » وألغى متابعته لحساب الرئيس الروسي هناك.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة