حليمي يرد على بوليف بمذكرة جديدة تكشف ارتفاعا قويا للأسعار

حليمي يرد على بوليف بمذكرة جديدة تكشف ارتفاعا قويا للأسعار

بعد يوم واحد من الخرجة الإعلامية غير المسيوقة لوزير الشؤون العامة والحكامة نجيب بوليف، التي شن من خلالها هجوما قويا على المندوب السامي للتخطيط أحمد لحليمي، بسبب إقدام المندوبية على نشر دراسة حول تداعيات قرار تفعيل نظام المقايسة، فضل الحليمي أن يكون رده على بوليف عبارة عن مذكرة جديدة تشير إلى استمرار موجة الغلاء، وإلى الارتفاع القوي في أسعار المواد الأساسية. وكشف لحليمي كما ورد في « المساء » في عدد نهاية هذا الأسبوع، أن الأثمان عند الاستهلاك عرفت ارتفاعا بـ1.9 في المائة خلال شهر غشت الماضي، مقارنة بنفس الفترة من السنة الماضية، موضحا أن هذا الارتفاع نتج عن تزايد أثمان المواد الغذائية بـ2.8 في المائة، وأثمان المواد غير الغذائية بـ1.2 في المائة.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.