الرياضي: نحن في حاجة إلى إعلام ديمقراطي لا دعائي | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الرياضي: نحن في حاجة إلى إعلام ديمقراطي لا دعائي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 21 سبتمبر 2013 م على الساعة 19:30

  انتقدت خديجة الرياضي، رئيسة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، أثناء مشاركتها في ندوة في موضوع « الحق في المعلومة كحاجة حقوقية وإعلامية من خلال القانون والتدبير »، وضعية الإعلام العمومي في المغرب، وقالت : »نحن في حاجة إلى إعلام عمومي ديمقراطي يحترم ذكاء المشاهد، ويقدم خدمة عمومية تستجيب لتطلعات مختلف الشرائح، وليس كما عليه الوضع الآن، حيث أن إعلامنا يمارس الدعاية فقط ».   ودعت الرياضي في نفس الندوة التي نظمت صباح هذا اليوم إلى توفير المناخ اللازم لتنزيل قانون الحق في الولوج إلى المعلومة، وذلك بملائمة القوانين التي تتضمن مقتضيات تتعارض مع ما يمكن أن يأتي به قانون الولوج إلى المعلومة، كقانون الأرشيف أو قانون حماية المعلومات الشخصية.   واعتبرت في الندوة المندرجة ضمن اليوم الدراسي، والمنظم تحت شعار  » أي قانون ناجع للحق في الحصول على المعلومة وتدابير فعالة لترسيخه؟ »، أن قانون الولوج إلى المعلومة لا يمكن أن يجد طريقه إلى التنزيل الحقيقي بدون إشاعة مناخ الحرية والديمقراطية والإرادة السياسية والتخلي عن الهواجس الأمنية وتمكين المواطنين من الولوج إلى الوسائل التكنلوجية الحديثة وتدابير النشر الاستباقي.   وتميّزت فعاليات اليوم بتقديم عرض حول التقرير الإقليمي لمنظمة الشفافية الدولية بخصوص الحق في الوصول إلى المعلومة، وتنظيم ثلاث جلسات متفرقة، فإلى جانب الجلسة المشار إليها تم تنظيم ندوة تحت عنوان « أي قانون، وأي تدابير اقتصادية ومؤسساتية لتجسيد الحق في الحصول على المعلومة؟ »، وأخرى حول « تقنين الحق في المعلومة وأجرأته كدعامة للمواطنة ودولة المؤسسات ».        

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة