يتيم يهاجم شباط ويشبه احتجاجه الأخير ببكاء نائحة مستأجرة ومن الذين ليس لديهم "الكبدة" على الضعفاء | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

يتيم يهاجم شباط ويشبه احتجاجه الأخير ببكاء نائحة مستأجرة ومن الذين ليس لديهم « الكبدة » على الضعفاء

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 25 سبتمبر 2013 م على الساعة 20:16

  هاجم محمد يتيم الكاتب العام لنقابة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب الدراع النقابي لحزب العدالة والتنمية، في مقال له حول المقايسة، حميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال، وشبه احتجاجه وتظاهره الأخير ضد حكومة عبد الإله بنكيران، بسبب الزيادة الأخيرة في أسعار الوقود، ببكاء نائحة مستأجرة، دموعها دموع اشتريت بثمن بخس دراهم معدودة. كما شبه المشاهد الأخيرة التي حصلت في مظاهرة الرباط والتي قادها حزب الاستقلال ضد الحكومة، من تواجد للحمير وترديد بعض الشعارات بالمشاهد التي تبعث على الغثيان. مستغربا في مقاله، كيف يمكن ان يكون لمن في رصيده خلال عقود من تدبير الشأن العام من الفشل ما قاد البلاد الى ما نحن عليه من خلل في التوازن الموازاناتي ومخلفات كبيرة من الهشاشة والإقصاء الاجتماعيين، كيف يمكن ان تكون لهؤلاء  » الكبدة  » على الضعفاء ؟ وكيف يمكن للبسطاء من الشعب ان يصدقوا ان مثل هؤلاء تحولوا الى منافحين عنه، وان الامر لا يعدو ان يكون مجرد مزايدات سياسية، وخلطا للأوراق، ودخول في لعبة مكشوفة لمن لا يريدون ان يأتي للبلاد خير على يد الحكومة الحالية ؟ كيف يمكن لمن في ذمته ملفات اجتماعية ومطلبية تخص ابسط شروط كرامة العمال من قبيل الحق في الانتماء النقابي وفي التغطية الاجتماعية ان يتحدث عن المعاناة المحتملة للشعب من المقايسة التي ستشكل اضرارا بالفئات الشعبية الدنيا ؟ كيف نصدق ان الامر يتعلق بنائحة حقيقية وليس بنائحة مستأجرة تتباكى على معاناة المستضعفين ؟ في إشارة منه لحميد شباط الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين بالمغرب. واضاف أن المواطنون اليوم بفطرتهم ومتابعتهم غير المسبوقة للشأن العام  يعلمون ان بعض من يدعي اليوم وصلا بليلى في موضوع المقايسة مشكلتهم الحقيقية هي ان تباشر الحكومة الحالية إصلاح نظام المقاصة وتحقق الاستهداف الفئات المستضعفة ، وفي نفس الوقت تتحكم في نفقات هذا الصندوق في حدود امكانات البلاد ودون المساس بالتوازنات المالية الكبرى التي دونها لا استثمار ، ولا خدمات ولا تنمية ولا تشغيل ولا تحسين في ظروف العيش او زيادة في الاجور … الى غير ذلك من المطالب المشروعة.                  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة