عاجل: الوفا باق يعوض بوليف على رأس وزارة الحكامة ليقود إصلاح أخطر ملف لدى حكومة بنكيران

عاجل: الوفا باق يعوض بوليف على رأس وزارة الحكامة ليقود إصلاح أخطر ملف لدى حكومة بنكيران

نعم، محمد الوفا سيظل وزيرا في الحكومة الثانية لبنكيران، والكلام هذا لمصدر مطلع، يؤكد أن الوفا الذي طرد من حزب الاستقلال بسبب عدم تقديم استقالته من الحكومة الأولى، تنفيذا لقرار سابق للمجلس الوطني للحزب، سيظل ضمن الفريق الحكومي المقبل. ويتوقع نفس المصدر وبقوة أن يعين محمد الوفا في وزارة الشؤون العامة والحكامة، والتي كان يدير شؤونها محمد نجيب بوليف. إذا حدث وعين الوفا وزيرا للشؤون العلمة والحكامة، فسيكون الوزير الذي عليه أن يقود إصلاح صندوق المقاصة، وهي أحد أحلك المهمات الوزارية، أما بوليف فلم يغادر الحكومة لأنه انتقل إلى وزارة النقل.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.