16 شخصا لسحب "وحش بحري" إلى الشاطئ

16 شخصا لسحب « وحش بحري » إلى الشاطئ

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 16 أكتوبر 2013 م على الساعة 18:36

حققت عالمة أحياء بحرية اكتشاف العمر عندما اكتشفت جيفة مخلوق بحري فضي اللون طوله 5 أمتار يعتقد أنه أصل الأساطير المتعلقة بثعابين البحر العملاقة.   فقد كانت عالم الأحياء البحرية في معهد الأحياء البحرية بجزيرة كاتالينا، جاسمين سانتانا، تغوص قرب الشاطئ مع زملائها في خليج تويون جنوبي كاليفورنيا، عندما شاهدت شيئاً يلمع في مياه البحر.   وأمسكت بذنب الوحش، الشبيه بالأنقليس، وسحبته لأكثر من 20 متراً، واندفع آخرون، وبلغ عددهم 16 شخصاً، إلى البحر لمساعدتها على جر المخلوق الغامض.   وبعد إلقاء نظرة سريعة عليه، اكتشفت سانتانا أن المخلوق هو سمك مجدافي، يعرف أيضاً باسم « ملك الرنجة » الذي يصل طوله في بعض الأحيان إلى 17 متراً.   وكانت مجموعة من أفراد البحرية الأميركية قد عثرت على سمكة « ملك الرنجة » في العام 1996 قرب شاطئ سان دييغو في كاليفورنيا، وبلغ طولها 7 أمتار.   وأصيبت سانتانا بالدهشة لرؤية عين الحيوان التي قدر حجمها بحجم نصف الدولار الأميركي المعدني وهي تحدق بها.   يشار إلى أن هذا المخلوق البحري يعيش في مياه البحار العميقة، وفي أعماق تقترب من الكيلومتر، ولذلك فإن رؤيته تكاد تكون نادرة، كما أنه لم تتم دراسته بشكل معمق.   وتم أخذ عينات من أنسجة المخلوق، الذي يعتقد أنه نفق لأسباب طبيعية، وتصويره بالفيديو قبل أن يتم دفنه إلى حين تحلله، ومن ثم الاحتفاظ بهيكله العظمي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة