البرلمان يعجز عن إخراج تقريره حول زيارته الاستطلاعية للقناة الثانية | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

البرلمان يعجز عن إخراج تقريره حول زيارته الاستطلاعية للقناة الثانية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 23 أكتوبر 2013 م على الساعة 9:45

لمدة تفوق السنة، عجزت لجنة التعليم والثقافة والاتصال التي ترأستها عضو المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية كجمولة بنت أبي، عن إخراج التقرير الذي يخص المهمة الاستطلاعية لقنوات القطب العمومي، خاصة قناة العيون الجهوية، والقناة الثانية، وكذا الإذاعة والتلفزة المغربية. فحسب مصدر من داخل اللجنة، أسر لموقع « فباير.كوم » فإن الصيغة النهائية لهذا التقرير الذي ينتظره المتتبعون للشأن الإعلامي بفارغ الصبر، سيما أنه أول تقرير برلماني عن المؤسسات الإعلامية العمومية، كان من المفروض أن تكون جاهزة بداية يناير الماضي، غير أن رغبة عبد الصمد حيكر، البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، في صياغة تقرير اللجنة عن قناة العيون وكذا القناة الثانية، أخر صدور التقرير، فيما بات التقرير الذي تعده رشيدة بنمسعود عن الاتحاد الاشتراكي جاهزا. المصدر ذاته، أكد أن اجتماع يومه الأربعاء، لأعضاء المهمة الاستطلاعية لقنوات القطب العمومي، سيكون فقط لتقديم الصيغة الأولوية لتقرير قيادي حزب رئيس الحكومة، حول القناة الثانية، وكذا قناة العيون الجهوية. وأكد المتحدث نفسه، أن هذا يعني أن التقرير النهائي سيتأخر أطول مما تأخر حاليا، حيث يشرح قائلا: » بعد هذا التقرير في حالة ما قدمه السيد عبد الصمد، يتطلب الأمر مناقشة من طرف الأعضاء باللجنة، ومن تم إبداء الملاحظات وما يجب إضافته أو تتميمه للتقرير »، مضيفا بالقول » ومن تم تأتي مرحلة الصياغة النهائية الأمر الذي يستلزم وقتا أكبر ». وكانت اتهامات وجهت إلى أعضاء حزب العدالة والتنمية بلجنة كجمولة بنت أبي، خاصة البرلماني عبد الصمد حيكر، بالتأخر في إنجاز التقرير وتقديمه لأعضاء اللجنة الاستطلاعية التي قامت بزيارة إلى قنوات القطب العمومي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة