تباين ردود الأفعال حول وقف برنامج باسم يوسف..عادل إمام:"قلتله ملكش دعوة برموز الوطن"..بكرى:رد طبيعى على إساءته..تيار الاستقلال:انتصار لـ"30 يونيو".. | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

تباين ردود الأفعال حول وقف برنامج باسم يوسف..عادل إمام: »قلتله ملكش دعوة برموز الوطن »..بكرى:رد طبيعى على إساءته..تيار الاستقلال:انتصار لـ »30 يونيو »..

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 01 نوفمبر 2013 م على الساعة 22:06

أثار قرار قناة « سى بى سى » بوقف برنامج الإعلامى الساخر باسم يوسف العديد من ردود الأفعال المتباينة، حيث أيدت مجموعة من الشخصيات القرار وأثنوا عليه، بينما رفضه آخرين معتبرينه تهديداً لحرية الرأى.    فمن جانبه أكد مصطفى بكرى الكاتب الصحفى، إن قرار قناة الـCBC بوقف برنامج « البرنامج »، للإعلامى الساخر باسم يوسف، هو الرد الطبيعى على الإساءة المُتَعَمدة لقيم المجتمع ورموزه، واصفًا إياه بـ »الأراجوز »، الذى لا يعرف حدود الحرية والمسئولية.   وأضاف « بكرى »، على صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى « فيس بوك »: « لقد ثار المصريون على باسم يوسف لتعمده الإساءة لرموز شريفة وللوطن وتصوير مصر وشعبها العظيم، ووصفهم بصفات تعمد فيها الإساءة »، مشيرًا إلى أن الكثيرين التفوا حوله عندما سخر من مرسى، ولكنهم أعلنوا غضبتهم عليه عندما تعمد الإساءة للفريق السيسى وللمؤسسة العسكرية.   وأوضح « بكرى »: « لقد جاء قرار الـCBC، كما واضح فى البيان، لأسبابٍ عديدة منها ما يتعلق بخروجه على الاتفاق، وأسباب أخرى ذكرها البيان »، مؤكّدًا أن باسم تعمد أن يصل إلى حد الاستفزاز وإجبار القناة على اتخاذ هذا القرار لأن هناك عرضاً آخر ينتظره فى الطريق بأسعار أعلى.   ووجه تيار الاستقلال الشكر إلى مجموعة قنوات سى بى سى على قرار وقفها لعرض برنامج « البرنامج »، مشيراً إلى الدعوى القضائية التى أقامها أحمد الفضالى ضد باسم بتهمة « الإساءة لثورة 30 يونيو والشعب المصرى ».   وجاء فى نص بيان التيار الصادر منذ قليل، « تقدم أحمد الفضالى رئيس تيار الاستقلال بالشكر والتقدير لمجموعة قنوات سى بى سى، وعلى رأسها المهندس محمد الأمين لقيامه بمناصرة ثورة 30 يونيو ودحر خصومها والمتربصين بها ممن يسموها انقلاب وهى فى حقيقتها أعظم ثورة فى التاريخ البشرى ».   واستطرد البيان، « وصرح الفضالى بأن موقف سى بى سى، هو دليل على وقوفها إلى جانب الثورة والثوار وإلى جانب الشعب والشرطة والجيش فى مواجهة الإرهاب وأعداء الوطن الذين يهربون ويتركون الوطن فى أحلك الظروف، بل ويحرضوا تابعيهم على تشويه ثورة 30 يونيو ». وأكد الفضالى أن قيام قناة سى بى سى بوقف برنامج باسم يوسف، أمس، هى إفشال لمخطط البرادعى باستخدام أدواته لضرب ثورة 30 يونيو.   حرص النجم الكبير عادل إمام على مهاتفة مقدم برنامج « البرنامج » باسم يوسف، عقب منع إدارة قنوات الـ »cbc » إذاعة حلقة أمس الجمعة، حيث يتواجد الإعلامى حالياً فى أبوظبى، وأكد الزعيم أنه خاطبه أيضاً عقب الحلقة الماضية قائلاً له « ملكش دعوة بالرموز الوطنية ».   وأضاف الزعيم، خلال تصريحاته لـ »اليوم السابع »، قائلاً « بصراحة الناس ما صدقت لقت رمز تلتف حوله وتسير وراءه، ولا يجب الانتقاص من قدر هذه الرموز ».   علق الدكتور شهاب وجيه المتحدث باسم المصريين الأحرار، على قرار قناة السى بى سى بمنع عرض حلقة الإعلامى باسم يوسف من العرض، قائلاً إن حرية التعبير حق لا يمكن المساس به طالما لا يحرض على العنف أو الكراهية، مشيراً إلى أنه على الجانب الآخر القناة خاصة ومن حقها أن تختار برامجها كما تحب.   وأضاف  » وجيه  » فى تصريحات لـ « اليوم السابع »، « القناة ستخسر الكثير فى نظر جماهيرها ومشاهديها، لأن البرنامج كان يشاهده الكثيرون، لافتاً إلى أن « يوسف » سيجد أكثر من فرصة فى أكثر من قناة أخرى.    أكد الفنان عزت العلايلى، أنه مع وقف برنامج « البرنامج »، طالما خرج مقدمه الإعلامى الساخر باسم يوسف عن النقد البناء، موضحاً أن حلقته الماضية تضمنت ألفاظاً جنسية مباشرة وصريحة لا يجوز أن تدخل البيوت المصرية.   وقال العلايلى لـ »اليوم السابع »، « ندرك جيداً أن باسم استطاع تحقيق نجاحات كثيرة خلال برنامجه، ولكن لابد أن يدرك أن استمرار النجاح لن يأتى بمزيد من الألفاظ والإيحاءات الجنسية الصريحة ».   وانتقد المرشح السابق لرئاسة الجمهورية أبو العزيز الحريرى قرار قناة السى بى سى بوقف برنامج البرنامج واصفاً القرار بأنه غير مُنصف وخاضع لضغوط ربما تكون شعبية   وقال الحريرى فى تصريح خاص لـ »اليوم السابع »، إن باسم يوسف لم يكن يقصد إهانة مصر ولا المصريين ولكن أراد أن يعبر عن فكرة النقد وتقبل السلطة لها   واستطرد المرشح السابق لرئاسة الجمهورية واصفاً الدكتور باسم يوسف بالوطنى، والذى ساهم بشكل كبير فى التصدى لممارسات جماعة الإخوان المسلمين وقت حكمهم وساهم فى خلعهم من الحكم.    وصف الإعلامى، يوسف الحسينى، ما حدث من قرار إدارة قناة سى بى سى بوقف إذاعة برنامج البرنامج للإعلامى باسم يوسف، بأنه مهزلة بكل المقاييس ومن كل النواحى.   وأضاف الحسينى عبر تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعى « تويتر » قائلاً: « فمنع حلقاته هو الخطأ بعينه مهما اختلفنا معه أم استخدمه البعض كمخلب القط ».   أكدت الإعلامية جيهان منصور، على حسابها الشخصى بموقع التواصل الاجتماعى « تويتر »، رفضها إيقاف برنامج « البرنامج »، مضيفة: « قد لا أتفق معه كثيراً ولكن لا لقمع حرية الصحافة والإعلام »، مخاطبة الفلول والإخوان: « الثورة مستمرة طول ما فينا نفس ».   وصف حسام الدين على، الأمين المساعد لحزب المؤتمر، تراجع قناة السى بى سى عن عرض برنامج باسم يوسف بالــ »المشين »، ويمثل تراجعاً فجاً عن حرية التعبير والرأى ويتعرض لمكتسبات ثورة يناير، والتى لن تكمم أبداً.   وأضاف « على » عبر حسابه على « تويتر »، أن « سقطة السى بى سى لن تمر أبداً ولن نكرر أخطاء أنظمه سبقت وتجبرت واستخدمت أزرعها لكبت الحرية.. تلك الحرية التى أخرجها مارد الشعب ولن تقيد بعد اليوم ».   وأوضح « على »، هدية السى بى سى التى قدمتها أمس لكل الأنظمة الشمولية والفاشية يجعلها تصف ثورة 30 يونيو بالخطوة المتراجعة عن ثورة 25 يناير.    وتابع: « أعلن رفضى الظهور على قناة السى بى سى ومقاطعتها كما أعلنت من قبل رفضى للظهور على قناة الجزيرة رغم مغرياتها ».   قالت حركة شباب 6 إبريل، عبر حسابها الرسمى بموقع التواصل الاجتماعى « تويتر »، أن إلغاء حلقة باسم يوسف ووقف برنامج « البرنامج »، يعنى تراجع حرية الإعلام فى مصر من بعد ثورة 30 يونيو، مضيفة أن القنوات تدار بتعليمات أمنية ومخابراتية ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة