خامنئي ينتقد واشنطن ويهاجم إسرائيل

خامنئي ينتقد واشنطن ويهاجم إسرائيل

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 03 نوفمبر 2013 م على الساعة 9:56

وصف المرشد الإيراني، علي خامنئي، الولايات المتحدة بـ »القوة الكبرى الأكثر كراهية لدى الشعوب »، وذلك غداة تأكيد الحرس الثوري تمسكه بشعار « الموت لأميركا » الذي يتردد أثناء الاحتفالات الرسمية في إيران.   وقبل أيام من اجتماع مع مجموعة القوى العالمية الست، قال خامنئي، الأحد، إنه « ليس متفائلا » لكنه يدعم فريق المفاوضين الإيرانيين بشأن الملف النووي، وذلك في خطاب أمام تلامذة وطلاب بحسب موقعه الإلكتروني.   وتأتي هذه التصريحات بعد أن أحدث انتخاب حسن روحاني اختراقا في العلاقات الأميركية الإيرانية، وأدى أيضا إلى انفتاح دبلوماسي على دول مجموعة 5+1 التي تسعى لإقناع طهران بكبح برنامجها النووي.   وقال المرشد الإيراني إن المفاوضين النوويين « هم أبناء هذه الثورة .. فإن افضت المفاوضات إلى نتيجة الحمد لله، وإن لم تخرج بنتيجة فذلك سيعني أن على البلاد أن تعتمد على قواها الذاتية ».   وأكد « يجب علينا أن لا نضع ثقتنا في عدو يبتسم لنا. إن الأميركيين يبتسمون لنا ويقولون إنهم يريدون التفاوض، لكنهم يقولون في الوقت نفسه إن جميع الخيارات مطروحة »، مضيفا أن الولايات المتحدة لا تستطيع أن « تفعل أي شي » ضد إيران.   كما جدد خامنئي هجومه على إسرائيل، وقال بحسب موقعه الرسمي على الإنترنت إن « على الأميركيين أن يأخذوا في الحسبان الصهاينة (في المفاوضات النووية مع إيران)، لكننا قلنا منذ اليوم الأول أن النظام الصهيوني غير شرعي ولقيط ».   وكان الحرس الثوري الإيراني أكد، السبت، تمسكه بشعار « الموت لأميركا »، قائلا إن هذه الشعار « هو رمز مقاومة وتصميم الأمة الإيرانية في مواجهة هيمنة الولايات المتحدة التي هي أمة قمعية لا تستحق الثقة ».   جدير بالذكر أنه في الأسابيع الأخيرة انطلق نقاش في إيران بشأن صحة مواصلة ترداد شعار « الموت لإميركا » أثناء الاحتفالات الرسمية، إذ أعرب بعض أنصار الحكومة عن تأييدهم لإلغاء هذا الشعار على الرغم من رفض المحافظين.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة