اللحظات الأخيرة الساخنة قبل العزل.مرسي للسيسي:"لا يحق لك إصدار بيانات تحذيرية لي" والأخير يرد:" ولماذا لا تنظم استفتاء حول انتخابات رئاسية مبكرة؟"

اللحظات الأخيرة الساخنة قبل العزل.مرسي للسيسي: »لا يحق لك إصدار بيانات تحذيرية لي » والأخير يرد: » ولماذا لا تنظم استفتاء حول انتخابات رئاسية مبكرة؟ »

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 10 نوفمبر 2013 م على الساعة 11:32

– كان اللقاء بين مرسى والسيسى عاصفاً، لقد احتج الرئيس مرسى على صدور البيان دون علمه بوصفه القائد الأعلى للقوات المسلحة، وقال للفريق السيسى: «هذا لا يصح.. أنا القائد الأعلى للقوات المسلحة ولا يحق لك أن تصدر أى بيانات دون علم القائد الأعلى».   – قال السيسى: هذا البيان جاء بهدف حماية الوطن والتحذير من مخاطر الأيام المقبلة.   – قال مرسى: لا يحق لكم إصدار بيانات تحذيرية للرئيس.   – قال السيسى: هذا بيان موجه للجميع، وهو من صميم مسئوليات القوات المسلحة فى حماية الوطن والشعب.   – قال مرسى: أعرف تماماً حجم ومسئولية القوات المسلحة ولكن لا يحق لكم تقديم إنذارات فى مواجهة القائد الأعلى والرئيس الشرعى ودون علمه.   – قال السيسى: أنت تعرف أنه لا هدف لنا سوى إنقاذ البلاد، وقد حضرنا إليك بالأمس وحذرنا من خطورة ما هو قادم، ولكن للأسف لم نسمع رداً شافياً، ولا استعداداً لحل الأزمة الراهنة.   – قال مرسى: أى حل يجب ألا يكون بعيداً عن الشرعية وأنا صاحب القرار الأول والمعنى بهذه الأمور.   – قال السيسى: ونحن نتمنى عليك أن تستجيب لمطالب الشعب وتقبل بالاستفتاء على إجراء انتخابات رئاسية مبكرة.   – قال مرسى: هذا يمثل خروجاً على الشرعية.   – قال السيسى: بل يمثل إنقاذاً للوطن.   – قال مرسى: أنا أرفض هذا الإنذار.   – قال السيسى: ونحن نتمنى عليك أن تجد حلاً للأزمة قبل الثلاثين من يونيو، ونحذر من خطورة ما هو قادم.   – قال مرسى: وماذا عن موقف القوات المسلحة؟   – قال السيسى: نحن نحذر من التصدى للشعب والمظاهرات السلمية، الجيش لن يسمح بذلك.   – قال مرسى: وهل ستقفون مع المخربين ضد الشرعية.   – قال السيسى: نحن مع الشعب دوماً، هذه رسالتنا وهذه عقيدتنا ومطالب الشعب عادلة ونطلب منك الاستجابة لها قبل فوات الأوان.   – قال مرسى: أنا لا أقبل التهديد.   – قال السيسى: نحن لا نهدد، لكننا نحاول إنقاذ ما يمكن إنقاذه.   – قال مرسى: وأنا أدرى بشئون الحكم، وأحذركم من الاستمرار فى هذا الطريق.   – قال السيسى: أنت تعرف أن هدفنا هو حماية الوطن وليس لدينا أى أهداف أخرى، ونحن لدينا أمل بأن تستجيب لصوت الشعب حتى نستطيع تجاوز هذه الأزمة، خاصة أن المعلومات التى لدينا تقول إن هناك ملايين المصريين سيخرجون للتظاهر بدءاً من يوم 28 يونيو.   – قال مرسى: معلوماتك غير صحيحة، نحن نثق أن الذين سيتظاهرون هم مجموعات من المخربين والبلطجية، لن يزيدوا على آلاف معدودة، وسنتعامل معهم.   – قال السيسى: ونحن نحذر من خطر الاعتداء عليهم، الجيش لن يسمح، ونحن نأمل فى تدخلك السريع لإنهاء المشكلة.   – قال مرسى: عموماً.. سنرى كيف ستمضى الأمور.    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة