طالب يقدم رواية أخرى لـ"فبراير.كوم": هذه حقيقة متابعة طلبة قاعديين بالإفطار وممارسة الجنس في رمضان

طالب يقدم رواية أخرى لـ »فبراير.كوم »: هذه حقيقة متابعة طلبة قاعديين بالإفطار وممارسة الجنس في رمضان

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 14 نوفمبر 2013 م على الساعة 10:44

قررت المحكمة الابتدائية بمدينة فاس، يوم الثلاثاء (12 نونبر 2013)، تأجيل الملف الجنحي التلبسي رقم « 7893/13 » المتابع فيه الطالب (ر-ب) والمهتمة بأنها عشيقته الطالبة (ن-ب)، على خلفية اتهامهما بممارسة الجنس والإفطار عمدا نهارا خلال رمضان، من قبل مصالح الأمن بولاية أمن فاس، فيما قررت النيابة العامة متابعة المتهمين بتهمة « الفساد » لا أكثر مع حذف تهمة « الإفطار في شهر رمضان ».   من جهته، أوضح مصدر طلابي، أن حقيقة توقيف هؤلاء الطلبة من قبل مصالح الأمن هي بعيدة كل البعد عن التهم المنسوبة إليهما، حيث أكد لـ »فبراير.كوم »،  أن الطالبة تقطن رفقة عائلتها في نفس الحي الذي يقطن به الطالب، وقد توجهت يومها، عند هذا الأخير لاستلام حاسوبها لا غير، ليجد نفسيها محاصرين بفرق أمنية، كانت تطوق المكان طوال الوقت.   وزاد المصدر، أن هذه العملية التي لا أساس لها من الصحة،  تأتي في سياق حملة في حق مناضلي ومناضلات النهج الديمقراطي القاعدي، من الاختطافات والاعتقالات والمطاردات والمداهمات اليومية لمنازلهم ومنازل عائلاتهم، ويكفي الاطلاع على عدد المعتقلين السياسيين المتواجدين حاليا بسجن عين قادوس بفاس، وبتازة ومكناس، ينهي المصدر لـ »فبراير.كـوم ».   في المقابل قالت مصادر حقوقية إن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان (فرع-سيايس) دخلت على الخط في القضية، وأعلنت التزامها بدعم المتهمين في كافة أطوار المحاكمة، قصد إعادة الاعتبار لهما لما تعرضا له من تشهير من قبل الشرطة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة