استنفار أمني بفاس بسبب ارتفاع ظاهرة الجريمة وتغييرات أمنية مرتقبة على مستوى ولاية الأمن

استنفار أمني بفاس بسبب ارتفاع ظاهرة الجريمة وتغييرات أمنية مرتقبة على مستوى ولاية الأمن

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 15 نوفمبر 2013 م على الساعة 14:23

تعرف مدينة فاس هذه الأيام حالة من التوتر الأمني بسبب كثافة العمليات الإجرامية التي عرفت تصاعدا خلال الشهور الماضية. وذكر مصدر مطلع، أن مصالح الأمن، تجري، بتعليمات صارمة من بوشعيب ارميل المدير العام للأمن الوطني، حملات مكثفة، منذ نهاية الأسبوع الماضي، في مسعى للتصدي لمختلف مظاهر الجريمة، وفي هذا الإطار تمكنت مصالح الأمن العمومي وفرقة الدراجين خلال الأسبوع الأخير من اعتقال العشرات من العناصر الإجرامية بمختلف أحياء المدينة، بعضهم ضبطوا في حالة تلبس بتنفيذ عمليات سلب وسطو ضد المارة ومنهم المبحوث عنهم من قبل العدالة. وكشف المصدر أنه من المتوقع أن تعرف ولاية أمن فاس خلال الأيام المقبة تغييرات أمنية ستهم مصلحة الشرطة القضائية ورؤساء مصالح ومسؤولين أمنيين بولاية أمن فاس لتطبيق الخطة الأمنية الجديدة لمحاربة ظاهرة الجريمة، مضيفا أن التغييرات المرتقبة أصبحت ضرورية. ويثير ارتفاع معدل الجريمة على صعيد العاصمة العلمية، قلقا كبيرا في أوساط العديد من ساكنة المدينة وخاصة النساء خوفا على سلامتهم.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة