المعتقلون الإسلاميون بسجن بوركايز: الإدارة تشن حملة تفتيش متكررة ومستفزة على غرف المضربين منا عن الطعام وترمي كتبنا الدينية على الأرض والإدارة تنفي

المعتقلون الإسلاميون بسجن بوركايز: الإدارة تشن حملة تفتيش متكررة ومستفزة على غرف المضربين منا عن الطعام وترمي كتبنا الدينية على الأرض والإدارة تنفي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 15 نوفمبر 2013 م على الساعة 14:21

قالت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين، أن إدارة سجن بوركايز بفاس، قد أقدمت مجددا على تفتيش غرف المعتقلين الإسلاميين بشكل جد مستفز والرمي بالكتب الدينية أرضا، يومي الإثنين و الثلاثاء 11 و 12 نونبر 2013، وذلك انتقاما من دخولهم في الإضراب المفتوح عن الطعام. وسبق للمعتقلين الإسلاميين بسجن بوركايز بفاس أن دخلوا في إضراب مفتوح عن الطعام ابتداءا من يوم الإثنين 11 نونبر 2013 ردا على ما سموه « السياسة الممنهجة للتصفية الجسدية » لهم بواسطة الإهمال الطبي، وردا على السياسة الممنهجة للإجهاز على جميع حقوقهم و مكتسباتهم تحت غطاء إنكار  الاعتقال السياسي.. وسبق لمسؤول بإدارة سجن بوركايز أن نفى جميع التهم الموجهة لمدير ورئيس المعقل من قبل المعتقلين الإسلاميين، موضحا أن تقارير اللجن التي سبق لها أن زارت المؤسسة ومنها لجنة التصنيف، لم ترد فيها أي مؤاخذات للإدارة حول سوء التسيير كما يدعي السجناء المذكورون.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة