أحكام بين البراءة والسجن النافذ في حق مجموعة من الطلبة القاعديّين بفاس

أحكام بين البراءة والسجن النافذ في حق مجموعة من الطلبة القاعديّين بفاس

صورة من الأرشيف خاص

قضت محكمة الاستئناف بمدينة فاس، قبل قليل، من مساء يومه الأربعاء (20 نونبر 2013)، بالحكم على ثمانية من الطلبة المنتمين للنهج الديمقراطي القاعدي والاتحاد الوطني لطلبة المغرب، ويتعلق الأمر بكل من الطالب (جابر الرويجل، ميمون بن زيزة، عبد النبي شعول، عمر الطيبي، محمد رضا الدرقاوي، أسامة زنطار، صلاح الدين شفيق، موسى السموني، إلى جانب الطالبين بوبكر الهضاري وعبد الحق البوطي)، وطالبين آخرين المتابعين في حالة سراح مؤقت. وقد جاءت الأحكام حسب مصادر طلابية، كما يلي: 6 أشهر نافذة في حق المعتقلين الثمانية بسجن عين قادوس، والبراءة للمتابعين في حالة سراح مؤقت. وللإشارة فالطلبة المعتقلين قضوا مدة تزيد عن 6 أشهر بسجن عين قادوس، وبذلك سيتم إطلاق سراحهم خلال الساعات القليلة المقادمة.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.