الوزير الشوباني يبعث الرسائل المشفرة من بني ملال: شرعيتك أيها المسؤول بعد الدستور ليست مطلقة

الوزير الشوباني يبعث الرسائل المشفرة من بني ملال: شرعيتك أيها المسؤول بعد الدستور ليست مطلقة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 23 نوفمبر 2013 م على الساعة 20:17

اعتبر الحبيب الشوباني، وزير العلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، أن دستور 2011 يخاطب كل مسؤول بالقول:  » (شرعيتك أيها المسؤول ليست مطلقة، بل معك شرعية أخرى هي شرعية المواطن الذي يعمل معك يدا في يد، وله كامل الصلاحية في المشاركة في صنع القرار، وفي الرقابة عليه).   وقال الشوباني في افتتاح الندوة الجهوية الحادي عشرة للحوار الوطني حول المجتمع المدني بجهة تادلة أزيلال « إن هذا الدستور الذي نعتز به ثبّت أصول الدولة بضمان استمرارها واستقرارها، من خلال هذا الإسلام العظيم الذي يوحد الأمة، ومن خلال النظام الملكي الذي يمنح لبلدنا النعمة والاستقرار والتحكيم، ومن خلال الوحدة الوطنية التي لا تفرق بين شمال وجنوب ولاشرق أو غرب، ومن خلال الاختيار الديمقراطي الذي اخترناه جميعا ».   ودعا الوزير الذي سعت المعارضة البرلمانية إلى إسقاط ميزانية وزارته، انتقدت اهتمامه بالمجتمع المدني على حساب العلاقة مع البرلمان، دعا، ممثلي المجتمع المدني بجهة تادلة أزيلال إلى استرجاع المبادرة من خلال اقتراح تدابير قانونية وتنظيمية تحرره للقيام بالأدوار المنوطة به.   الندوة المنظمة اليوم السبت بكلية الآداب التابعة لجامعة المولى سليمان ببني ملال، دفعت الشوباني إلى الحديث عن رمزية المكان أمام رئيس الجامعة، وعميد كلية الآداب، ورئيس جهة تادلة أزيلال، وعدد من البرلمانيين والمنتخبين المحليين، وقال إن الجامعة محضن طبيعي للمواطن المؤهل ليكون صانع القرار، واعتبر أن سنة 2011 عرفت ثورة دستورية منحت للمجتمع المدني الحق في التشريع، وأشارت الوثيقة الدستورية إليه بأكثر من 50 إشارة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة