قصة السويديتين اللتين أعادتا قبلة تلاميذ الناظور إلى الواجهة على خشبة مهرجان مراكش وهذه ردود الفعل

قصة السويديتين اللتين أعادتا قبلة تلاميذ الناظور إلى الواجهة على خشبة مهرجان مراكش وهذه ردود الفعل

فاجأت مشاركتان من السويد بالمهرجان الدولي للفيلم بمدينة مراكش، مساء يوم الأربعاء الماضي، جمهور المهرجان، بعدما أقدمتما على تقبيل بعضهما البعض أمام الجمهور، ووسائل الإعلام، على خشبة المسرح بقصر المؤتمرات، بالمدينة الحمراء. وبررت الشاباتان « ليزا لانكسيت »، و »فريدا باركو »، تصرفهما بكونه نوع من التضامن مع التلميذين المعتقلين بمدينة الناظور، على خلفية نشرهما لصورتهما، وهما يتبادلان القبل. وفي الوقت الذي استهجن فيه البعض هذا التصرف المفاجئ بكونه يناقض التقاليد المغربية، اعتبر البعض الآخر أن هذا التصرف نوع من التضامن مع التلميذين المراهقين بمدينة الناظور.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.