فضيحة توظيف الأقارب بالغرفة الثانية تثير صراعا « خفيا » حول « وزيعة » توظيفات بالغرفة الأولى

فضيحة توظيف الأقارب بالغرفة الثانية تثير صراعا « خفيا » حول « وزيعة » توظيفات بالغرفة الأولى

يتعلق الأمر بثلاثة مديريات تتوزع بين مديرية التشريع والقوانين ومديرية التواصل والعلاقات الخارجية، ثم مديرية الشؤون الاجتماعية بالغرفة الأولى من البرلمان. ووفق مصادر « الصباح » التي أوردت هذا الخبر في عدد الأربعاء 18 دجنبر، فإن هذه المناصب العليا تشغل بال العديد من الفرق البرلمانية، خاصة منها تلك التي تسعى إلى ‘تحزيب’ الوظائف داخل المؤسسة التشريعية، مضيفة أن مسطرة الترشح لشغل هذه المهام، ستكون موضوع مواجهة خفية بين الفرق النيابية، أو قد تخضع لمنطق « الوزيعة » كما هو الشأن بالنسبة إلى التوظيفات الأخيرة بالمجلس.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.