اليازغي لـ"فبراير.كوم": الحسن الثاني الذي حكم البلاد لمدة 35 سنة اعترف وقدم نقدا ذاتيا وهذا ما قال فيه

اليازغي لـ »فبراير.كوم »: الحسن الثاني الذي حكم البلاد لمدة 35 سنة اعترف وقدم نقدا ذاتيا وهذا ما قال فيه

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 27 ديسمبر 2013 م على الساعة 10:51

[youtube_old_embed]qdjnpT1UeKY[/youtube_old_embed]

فتح موقع « فبراير.كوم » مع محمد اليازغي، الكاتب الأول السابق لحزب الاتحاد الاشتراكي، في هذا الحوار الذي ننشره على أجزاء بالصوت والصورة، ملف مرحلة التناوب التوافقي متسائلا عن سبب توافق الحزب مع الحسن الثاني بعد مرحلة مهمة من الخلاف، فلخص رده في أن الملك الراحل قد اختار النقد الذاتي بعد 35سنة من الحكم، فما كان من الاشتراكيين إلى الانخراط في مسلسل الانتقال الديمقراطي. اليازغي، وزير الدولة السابق، في حواره مع موقع « فبراير.كوم » قال أن الحزب قرر في السبعينات، في مؤتمر 1975 الاستثنائي أن يختار استراتيجية النضال الديمقراطي. خلال تلك المرحلة قدم الراحل الملك الحسن الثاني دستور 1970 و1972 إلا أن رفاق اليازغي دعوا لمقاطعة الاستفتاءين، مادام لا يستجيب لمقتضيات المذكرات التي قدمها الحزب إلى الملك. إلا أن الوضع انقلب في 1996، إذ طالب الاتحاد الاشتراكي بالتصويت بنعم على الدستور، لأن الرفاق رأوا فيه « خطوة متقدمة »، إذ كان من نتائجه ميلاد أول مجلس نواب يختار رئيسه بكل حرية، حيث اختارت الأغلبية إدريس الراضي رئيسا آنذاك. وقال محمد اليازغي إن الملك الراحل الحسن الثاني هو من اختار التوافق بعد أن قاطعه لفترة طويلة، وأن مرحلة التناوب التوافقي كانت مدخل المغرب للانتقال الديمقراطي الذي لازلنا نعيشه اليوم.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة