غريب وطريف:95 في المائة من سكان موريتانيا من مواليد 31 دجنبر من بينهم رئيس الوزراء وهذا هوالسبب | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

غريب وطريف:95 في المائة من سكان موريتانيا من مواليد 31 دجنبر من بينهم رئيس الوزراء وهذا هوالسبب

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 02 يناير 2014 م على الساعة 10:12

في خبر طريف ولايخلو من الغرابة، قال موقع قناة « العربية » أن أكثر من 95في المائة من سكان موريتانيا البالغين 3 ملايين و500 ألف نسمة، أي 3 ملايين و300 ألف تقريباً، هم في سجلات وزارة الداخلية من مواليد 31 دجنبر ، بمن فيهم  « الوزير الأول »، أي رئيس الوزراء، والوزراء أنفسهم، وضباط الجيش والسفراء والمسؤولون بوزارة الداخلية نفسها، وعامة الشعب.. كلهم من مواليد آخر يوم في السنة الميلادية. وذكر الموقع أن السبب يعود إلى أن الحكومة الموريتانية أجرت في 1998 إحصاء للسكان تم على أساسه تعديل جميع الوثائق الرسمية، فكان موظفون من وزارة الداخلية يزورون بيوت الموريتانيين بيتاً بيتاً ويسجلون أفراد كل عائلة. وعندما انتهت المهمة ووضعوا الأسماء (من دون تاريخ الميلاد) في الكمبيوترات، حدث أن تواريخ تلك الحواسيب كانت مبرمجة في 31 ديسمبر، فأدى « الخطأ » إلى اعتبار الجميع من مواليد ذلك اليوم، في وقت كان يصعب فيه تغييرها من السجلات الورقية إلى الحواسيب، فاعتمدوها على مضض، وتملص من المشكلة كل من كان وقتها خارج البلاد.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة