القاعدة تبارك هدر دم إدريس لشكر! | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

القاعدة تبارك هدر دم إدريس لشكر!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 03 يناير 2014 م على الساعة 17:09

هذا مضمون ما نشرته يومية الاتحاد، لسان حال حزب الاتحاد الاشتراكي، التي انتقذت صمت حكومة عبد الإله بنكيران حيال خطابات التكفير ودعاوى سفك الدماء حسب تعبير اليومية. واعتبرت يومية الاتحاد الاشتراكي، أن عدم رد وزير العدل والحريات على شريط فيديو الشيخ « أبو النعيم » شجع الأخير على بث شريط ثان باركته جماعة متطرفة ظهرت قبل حوالي 11 سنة كامتداد لتنظيم القاعدة في بلاد الرافدين، وتندد بما تعتبره دعوات للفسق والمجون وإرضاء للصليبيين وتستهدف المؤسسات الدينية في المغرب الأقصى تدعى »التوحيد والجهاد في المغرب الأقصى  » التي كفرت بدورها من خلال بيان لها، الكاتب الأول لحزب الوردة إدريس لشكر واستباحت دمه وكفرته إلى جانب عدد آخر من المفكرين و الإعلاميين والمثقفين المغاربة. وذكرت الصحيفة نفسها أن جماعة التوحيد والجهاد دعت من خلال بين سابق لها سنة 2011، إلى أن دولة الإسلام وفقا لمنظورها، لن تقوم إلا على الأشلاء والدماء، كما سبق لها وأن ساندت وهللت للإفراج عن من أسمتهم شيوخ السلفية الجهادية في وقت سابق. إلا أن أهم ما ركزت عليه الصحيفة، هو تواصل البيانات المنددة لتصريحات الشيخ أبو النعيم في ظل الصمت المطبق لوزير العدل والحريات ومعه الحكومة، الأمر الذي من شأنه فتح اب أمام تأويلات حول مدى وجود مباركة ضمنية من طرف الحزب الحاكم لما جاء في شريط الفيديو، وهو ما يتطلب مراجعة الدولة وإعادة هيكلة الحقل الديني لأن الواقع أثبت وجود مسافة فاصلة بين الخطاب الديني الرسمي والمجتمع بمختلف أطيافه حسب يومية الإتحاد.    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة