علال سي ناصر مستشار الملك الحسن الثاني: ندوة عيوش الداعية إلى تدريس الدارجة مجرد "خزعبلات". | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

علال سي ناصر مستشار الملك الحسن الثاني: ندوة عيوش الداعية إلى تدريس الدارجة مجرد « خزعبلات ».

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 06 يناير 2014 م على الساعة 23:12

في سؤال وُجه له مفاده أنه لو بقي مستشارا ملكيا إلى حدود اليوم، هل كان سيحضر لندوة عيوش الداعية إلى تدريس الدارجة؟ أجاب علال سي ناصر مستشار الملك الراحل الحسن الثاني قائلا:  » ما يمكن أن أقوله هو أنه لا يمكن لأي شخص يحترم نفسه أن يدعوني لمثل هذه « الخزعبلات ». وأضاف علال سي ناصر  كما أوردت ذلك جريدة « الأسبوع الصحفي » في عددها الحالي، أنه لو كان مستشارا ملكيا لدعا إلى إحداث لجان مختصة للنهوض بالتعليم، مبرزا بأن الذين اهتموا بالدعوة إلى الدارجة، نلاحظ أنهم لا يعرفون اللغة العربية، ومن تم من لا يمكنه تذوق اللغة العربية لا يمكنه أن يدعو إلى اعتمادها، لأنه يجهلها ومن لا يملك ذوق اللغة العربية لا يمكن أن يعرف قيمتها. وأوضح علال سي ناصر أن الهجوم على اللغة العربية، مرتبط بكون الناس ذهبوا إلى المدارس الفرنسية ونسوا الاهتمام باللغة العربية، فأصبحت ثانوية بالنسبة للتعليم الفرنسي العادي، وهذا الأمر لم يكن ضروريا، والدليل على ذلك أن الراحل الملك الحسن الثاني لما أسس المدرسة المولوية للتكوين ومن قبله والده الملك محمد الخامس، أصر على وجود التوازن الضروري، لأنه يعرف أن المغاربة عندهم كيانهم الأساسي، علما أن المغاربة منفتحون.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة