يتيم:لم أكن على موعد مع الصيادلة خلال التهجم على الوردي ودخولهم بناية البرلمان كان بوساطة جهة أخرى!

يتيم:لم أكن على موعد مع الصيادلة خلال التهجم على الوردي ودخولهم بناية البرلمان كان بوساطة جهة أخرى!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 10 يناير 2014 م على الساعة 15:30

دحض محمد يتيم، القيادي بحزب العدالة والتنمية، والذي يشغل نائبا لرئيس مجلس النواب، تصريحات عبد الرزاق المنفلوطي، رئيس مجلس صيادلة الجنوب، الذي طرده حزب الاصالة والمعاصرة من صفوفه، على خلفية الإعتداء داخل البرلمان على وزير الصحة الحسين الوردي يوم الأربعاء الماضي، نافيا يتيم، أن يكون كان على موعد مع الصيادلة حين التهجم على الوزير. وقال يتيم في توضيح توصل به موقع « فبراير.كوم » أنه ينفي نفيا قاطعا كونه كان : » على موعد مع الصيادلة المعنيين في اليوم المذكور وخاصة ان واقعة الاعتداء على السيد وزير الصحة تزامنت مع حضوري اجتماع للجنة التعليم والثقافة والاتصال لمناقشة مقترح قانون حول تنزيل الامازيغية يوم الأربعاء صباحا ». وتساءل يتيم، وهو ينفي تصريحات المنفلوطي قائلا: » كيف يمكن ان يكونوا معي على موعد وان يكونوا مصرين على حضور أشغال لجنة القطاعات الاجتماعية التي منعوا من دخولها وانتظروا حتى خروج الوزير منهم ليقع ما وقع منهم ». وأكد يتيم، أن الاستقبالات والمواعيد التي يقوم بها داخل مجلس النواب: » تمر ضرورة عبر اشعاري لمفوضية الامن بمقر المجلس بأسماء الزوار عن طريق سكرتارية المكتب وهو ما لم يحصل لسبب بسيط انه لم يكن يومها مبرمج اي زيارة لمكتبي ». وفي رسالة إلى جهة أخرى، قال القيادي في حزب العدالة والتنمية، أن ولوج الصيادلة لبناية البرلمان ذلك اليوم كان بوساطة جهة أخرى.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة