عاجل.. قيادي نقابي من أمام البرلمان لـ"فبراير.كوم":هذا هو التناقض بين وزارتي حصاد والرميد الذي تسبب في تشريد عائلات بأكملها

عاجل.. قيادي نقابي من أمام البرلمان لـ »فبراير.كوم »:هذا هو التناقض بين وزارتي حصاد والرميد الذي تسبب في تشريد عائلات بأكملها

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 21 يناير 2014 م على الساعة 13:59

طالب الملولي عبد الخالق نائب الكاتب الوطني للنقابات الوطنية للاتحاد العام للشغالين في المغرب، متحدثا لـ »فبراير.كوم » من أمام مجلس النواب، حيث ينطم سائقوا سيارات الأجرة وقفتهم الإحتجاجية صبيحة اليوم 21 يناير 2014،(طالب)  بضرورة رفع التناقض الحاصل بين وزارة الداخلية من جهة، وبين وزارة العدل والحريات من جهة ثانية فيما يخص قطاع سيارات الأجرة.  وقال الملولي « المذكرة رقم 61  للوزارة التي تشير إلى العقد العرفي بين مالك الرخصة والمكتري، يتم تحويله لعقد نموذجي ويتم تسجيله، ويتم تحديد مدته، قابلة للتجديد تلقائيا من دون أي شرط ولا قيد ، لكن وزارة العدل واجهتنا بالقول أنها لا يمكنها تطبيق ذلك إلا عبر مرسوم أو فصول للحكم بها، إذن فهناك تناقض داخل حكومة واحدة ». وأضاف، أن الحكم على السائقين الذين لم يقوموا بإرجاع رخصهم عند انتهاء عقدتهم مع الملاك بألف درهم عن كل يوم تأخر أو اعتقالهم  في حالة تسديدها، تسبب في تشريد عائلات وأسر بأكملها.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة