لوبريزيان: هذا ما جرى في الساعات الأخيرة من حياة هولاند وفاليري | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

لوبريزيان: هذا ما جرى في الساعات الأخيرة من حياة هولاند وفاليري

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 26 يناير 2014 م على الساعة 19:15

نقلت صحيفة « لوبريزيان » الفرنسية عن مصادر مقربة من الرئيس فرانسوا هولاند أن هذا الأخير قد اتصل قبل إصداره لبيان انفصاله عن فاليري تريرفلير، بهذه الأخيرة، حيث أطلعها على نص البيان، واتفقا الاثنان على مفرداته، قبل إرساله لوكالة الأنباء الفرنسية « أ.ف.ب »، التي عممته فيما بعد.   وأشارت الصحيفة الفرنسية  إلى أن هولاند حاول طيلة يوم الجمعة الماضي الاتصال بفاليري عبر الهاتف ، إلا أن العلبة الصوتية لهاتفها حالت دون ذلك »، مضيفة أن فاليري تريرفيلر غادرت مساء أمس السبت المقر الرئيسي ب « بلانتير » بالقرب من باريس، حيث كانت تقضي فترة نقاهتها وعادت إلى الشقة التي تجمعها ب فرانسوا هولاند بالدائرة الخامسة عشر بباريس.   واعتبرت « لوبريزيان » أن الانفصال بين الاثنين كان مؤلما، لكنهما تفاوض بشأنه على مر الأسابيع القليلة عبر الهاتف أو من خلال لقاءات الغداء التي كانت تجمعهما ، قبل أن يتوصلا إلى حل بينهما.   وأوضحت الصحيفة الفرنسية أن فاليري انتقلت إلى قصر الايليزيه ساعات قبل إصدار البيان المشترك، حيث التقت هناك في سرية تامة مع الرئيس هولاند واتفقا الاثنان على مضمونه.   واعتبرت « لوبريزيان » أن ما يحز في نفس فاليري ويؤلمها ليس هو مغادرتها لقصر الايليزيه، بل فقدانها للرجل الذي تحب، لكن الضغط الإعلامي الذي تعرضت له في الأيام القليلة الماضية، حدا بها إلى اتخاذ قرار الانفصال عن هولاند بشكل نهائي.   ونقلت الصحيفة  الفرنسية عن مصادر مقربة من سيدة فرنسا الأولى السابقة أن الأخيرة لم ترغب في التوقيع على بيان مشترك في هذا الشأن، وأن تريرفيلر تقبلت الوضع بواقعية، لكنها تركت المبادرة للرئيس هولاند.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة