منشد:لشكر دعمته جهات خارجية وهذا ما تردد قبيل المؤتمر الوطني الأخير

منشد:لشكر دعمته جهات خارجية وهذا ما تردد قبيل المؤتمر الوطني الأخير

قال الطيب منشد، القيادي في حزب الاتحاد الشتراكي، إن الجهات الخارجية التي سبق أن تحدث عنها بعض أعضاء تيار الانفتاح والديمقراطية، اختارت دعم إدريس لشكر للظفر بالكتابة الأولى للحزب، على حساب منافسه أحمد الزايدي، لكونه الأكثر قدرة على تمرير مخططاتها داخل الحزب، خاصة أن الدولة تسعى إلى أن تكون لها أحزاب وتديرها عوض الاقتصار على حزب واحد. وكشف منشد لصحيفة الناس في عدد الثلاثاء 28 يناير أنه قبل المؤتمر الأخير للحزب، كانت هناك مؤشرات وشائعات عن وجود تدخلات خارجية وأن الحزب اخترق، وأن قيادته المقبلة لن تكون منبثقة عن إرادة الاتحاديين، وهو ما حدث بالفعل ودفع أصحاب الزايدي إلى اتخاد يقضي بالانسحاب من الدور الثاني لانتخاب الكاتب الأول…

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.