المعطي منجب:الحسن الثاني نقل العرش لولي عهده حينما فاجأه المرض ومحمد السادس اختار الهمة SECOND NUMBER ONE +فيديو

المعطي منجب:الحسن الثاني نقل العرش لولي عهده حينما فاجأه المرض ومحمد السادس اختار الهمة SECOND NUMBER ONE +فيديو

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 29 يناير 2014 م على الساعة 11:13

[youtube_old_embed]GTRXAn1kFI0[/youtube_old_embed]

قال المؤرخ والمحلل السياسي، السيد المعطي منجب، خلال العرض الذي قدمه في مركز جاك بيرك الاسبوع المنصرم، أن الحسن الثاني حينما أحس بالمرض، قام بزيارة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 95، حيث أخبره الأطباء الأمريكيين أن فترة عيشه لن تدوم أكثر من خمس سنوات، ومن هنا  يضيف منجب « سيفكر الملك الراحل، أن الوقت قد حان  لتسهيل انتقال العرش إلى ابنه تحت يافطة ما يسمى « شبه انتقال سياسي »، الذي سيستمر من سنة 1999 إلى سنة 2002.   وقال المعطي منجب: » ستلاحظون أن كل شيء كان عبارة عن عملية حسابية مفكر فيها، لأن الحسن الثاني سيتوفى في عام 1999، بعد أن تمكن من إشراك المعارضة الوطنية ممثلة في حزب الاتحاد الاشتراكي في الحكم من خلال إسناد الوزارة الأولى لعبد الرحمان اليوسفي، رغبة منه لإعطاء المزيد من المصداقية لما سمي آنذاك بـ »الانتقال الديمقراطي ».   وبعد وفاة الحسن الثاني يردف منجب في 30 يوليوز 1999، سيظهر هناك نوع من التعاون والتعايش بين القصر ومؤسسة الوزارة الأولى، لاسيما وأن اليوسفي قبل المشاركة في الحكومة تحت ضغط الحسن الثاني، فتمكن من الظفر ببعض الصلاحيات المؤسساتية ».   لكن وبعد ثلاث أشهر من تولي الملك محمد السادس لمقاليد الحكم، سيتمكن القصر من استعادة جميع السلط التي منحت للوزير الأول، حيث  سيقيل في نونبر 1999، وزير الداخلية آنذاك « الصدر الأعظم » إدريس البصري، الذي كان بمثابة رجل الداخلية القوي وممسكا بجميع الملفات الأمنية،  وسيسند حقيبة الداخلية لصديقه فؤاد عالي الهمة، الذي يعتبر إلى الآن بمثابة « الرجل الثاني » في النظام « أو  بتعبير الأمريكيين « second number one » حيث يتوفر الرجل على صلاحيات واسعة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة