تامر حسني يصالح والده أخيراً

تامر حسني يصالح والده أخيراً

روى تامر حسني المعاناة التي عاشها خلال طفولته بعد انفصال والده عن والدته، إذ سافر والده خارج مصر لسنوات. وخلال الحلقة الأخيرة من برنامج “رحلة صعود” الذي يروي قصة حياة “نجم الجيل” على قناة “ام. بي. سي. مصر”. وكشف الفنان المصري أنّه ظل يبحث عن والده بعدما أصبح شاباً، وخصوصاً أنّه ظلّ لسنوات لا يعلم عنه شيئاً. بعدها، عرف بالصدفة أن والده في سوريا، فاتصل به ليفاجأ والده بأنّ تامر أصبح شاباً، خصوصاً أنّه تركه طفلاً صغيراً. وأطلّ المطرب حسني والد تامر خلال الحلقة. وعندما سألته المذيعة عن سبب غيابه عن أبنائه، أكّد أنّ الأمر لم يكن بيده، ليتدخّل تامر رافضاً الحديث عن الموضوع قائلاً: “كل شيء انتهى” وقبّل والده.   بعدها، غنّى تامر مع والده “الغربة” وتأثر الطرفان بكلمات الأغنية التي تعبّر عن الحزن الذي يعيشه المغترب.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.