«جوجل» تحتفي بالمِثليين في «أوليمبياد سوتشي» الذي يحضره بنكيران كأكثر المواضيع إثارة للجدل في دورة الألعاب الشتوية

«جوجل» تحتفي بالمِثليين في «أوليمبياد سوتشي» الذي يحضره بنكيران كأكثر المواضيع إثارة للجدل في دورة الألعاب الشتوية

أعرب محرك البحث الأمريكي «جوجل» عن دعمه للمِثليين عبر «لوجو» تصدر صفحته للاحتفال بتدشين دورة الألعاب الأوليمبية الشتوية، الجمعة، في مدينة سوتشي الروسية. ووضع محرك البحث العالمي صورة مجمعة لأهم منافسات دورة الألعاب الشتوية، إلى جانب أحد أهم بنود الميثاق الأوليمبي، الذي بدأ العمل به اعتبارًا من 11 سبتمبر عام 2000. وتقع أعين الزوار بمجرد الدخول إلى الموقع على الصورة التي ورد تحتها عبارة «تعتبر ممارسة الرياضة حقًا من حقوق الإنسان، لذلك يجب أن تكون متاحة أمام أي فرد كان ومن دون أي نوع من التمييز، وذلك في إطار الروح الأوليمبية نفسها التي تقوم على التفاهم المتبادل في أجواء من الصداقة والتضامن والروح الرياضية». ووضعت الشركة الأمريكية في نهاية العبارة رابطًا لقراءة باقي بنود الميثاق الأوليمبي. وتنطلق، الجمعة، فعاليات أوليمبياد سوتشي بحضور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وعدد كبير من الرؤساء والضيوف. يُشار إلى أن مسألة المِثلية الجنسية أصبحت من أكثر الموضوعات إثارة للجدل فيما يتعلق بأوليمبياد سوتشي، عقب بعض القرارات التي اتخذت مؤخرًا في روسيا وفسرها الغرب على أساس أنها تعكس إرهابًا ضد المثليين. ومن ضمن هذه القرارات، القانون الذي صدقت عليه روسيا في يونيو الماضي ويحظر الدعايا المِثلية بين القُصّر. ودفع هذا الأمر الرئيس الروسي إلى التأكيد أكثر من مرة على أن بلاده لا تلاحق أحدًا بناء على توجهاته الجنسية

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.