أوريد:حراك 20 فبراير أحدث رجة ولا يمكنني الحكم على عدم مشاركة "البيجيدي" في التظاهرات بالقرار الحكيم

أوريد:حراك 20 فبراير أحدث رجة ولا يمكنني الحكم على عدم مشاركة « البيجيدي » في التظاهرات بالقرار الحكيم

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 10 فبراير 2014 م على الساعة 10:57

أكد حسن أوريد أستاذ العلوم السياسية والناطق الرسمي باسم القصر الملكي سابقا، بأن حراك « 20فبراير » أحدث رجة في المشهد السياسي والحزبي وداخل المجتمع بصفة عامة، ، مبرزا بأن المسألة لا تنصرف إلى حزب واحد، بل هناك معطيات موضوعية جعلت  المشهد السياسي متكلس من خلال التحكم في المشهد السياسي، من خلال ما سمي في الأدبيات بالحزب الوافد الذي قصد به حزب الأصالة والمعاصرة، وأردف أوريد قائلا بأن حراك « 20 فبراير » يبين بأن الشباب المغربي فاعل ويبحث عن إطارات جديدة للعمل. وقال أوريد الذي كان يتحدث أمس الأحد في برنامج « حديث العواصم » على « قناة فرانس24″، أنه لا يمكن أن  يصدر حكم قيمة بأن قرار حزب العدالة والتنمية الرسمي بعدم المشاركة في تظاهرات عشرين فبراير كان حكيما.  وأضاف أوريد أن ما يمكن قوله هو أن هذا الحزب كان  ربما حاضرا من خلال بعض قياداته وربما أراد أن يرسم مسافة بينه وبين الحراك. وأوضح أوريد أن حراك الشارع ليس جديدا سواء من خلال حركة 20 فبراير أو غيرها، بل هناك حراك تم في التسعينيات الذي أفضى إلى تشكل أحزاب الكتلة ثم إصلاحات دستورية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة