ضمير: فقدنا أحد أعمدة النضال السياسي | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

ضمير: فقدنا أحد أعمدة النضال السياسي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 11 فبراير 2014 م على الساعة 9:04

​ صادف انعقاد الدورة الأولى للمجلس الوطني لحركة ضمير فاجعة فقدان المغرب ﻷحد أبرز مفكريه الراحل محمد جسوس  الذي يعد رحيله خسارة كبرى للوطن وللبحث العلمي في مجال السوسيولوجيا ﻹسهاماته  العلمية المباشرة في تكوين أجيال من الباحثين والطلبة، الذين ظلوا يحملون بصمته العلمية والمنهجية، في فهم  الواقع المغربي وتفكيك بنياته السياسية والاجتماعية. إن الصف الوطني الديمقراطي، يفقد في الراحل محمد جسوس، أحد أعمدة النضال السياسي والنقابي، من أجل تحديث المجتمع ودمقرطة الدولة والنظام السياسي. وبهذه المناسبة الأليمة، تقدم أعضاء المجلس الوطني لحركة ضمير، بأحر التعازي إلى أسرة الفقيد وعائلته السياسية والنقابية والعلمية.  وقد  استهل المجلس الوطني لحركة ضمير في دورته العادية في 8 فبراير 2014، اجتماعه، بالوقوف دقيقة صمت، ترحما على الفقيد الأستاذ محمد جسوس . وتضمن جدول أعمال الدورة النقاط التالية: تدارس خطة العمل السنوية والمصادقة عليها، تشكيل  فرق العمل، البت في موضوع الانفتاح على عدد من الكفاءات المدنية  المتعاطفة مع ضمير بمبادرة منها مع التنويه بها ، إقرار قيمة الاشتراك السنوي، البت في قضايا تنظيمية. وصادق المجلس الوطني على عناصر البرنامج السنوي  وجعلها حدا أدنى، يظل مفتوحا على كافة الإمكانات المقترحة من الأعضاء المؤسسين،  بشكل ينسجم مع مبادئ الحركة والوسائل العملية المرتبطة بالتنفيذ ،كما اتخذ المجلس أيضا قرار الاحتفاظ بالدورة مفتوحة إلى حدود  البت في النظام الداخلي وانتخاب هياكل المجلس الوطني خلال لقاء لاحق ينتظم قبل منتهى شهر مارس القادم . وأكد المجلس الوطني مجددا أن الحركة لا تمثل بديلا لفعاليات المجتمع المدني المغربي بل سندا لكل مبادراته الهادفة من أجل التغيير السلمي الوفي لمبادئ الحقوق الإنسانية الكونية وأنها ستسعى للشراكات الموضوعاتية  مع كل المكونات المعرفية والمدنية الكفيلة بمعالجة القضايا التي تؤرق بال المجتمع المغربي دون إقصاء أو تحيز بما لا يتعارض مع المبادئ الكونية إياها فكرا أو ممارسة .ولم يفت أعضاء المجلس الوطني التشديد على الطابع التعددي داخل حركة ضمير باعتباره إحدى الركائز الأساسية في تأسيسها  واشتغالها المستقبلي .  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة