وزير الأوقاف يصعق متتبعيه في قبة المستشارين: هذا تصوري للدين كبضاعة

وزير الأوقاف يصعق متتبعيه في قبة المستشارين: هذا تصوري للدين كبضاعة

أوضح أحمد التوفيق وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، داخل مجلس المستشارين، قبل قليل، أنه إذا تعاملنا مع الدين بمنطق البضاعة والمستهلك، فإنه يجب الأخذ بالحسبان ثلاثة أمور. وحدد التوفيق تلك الأمور في »أولا، ألا تروج البضاعة الفاسدة، وثانيها، أن الدين ماخلاناش حائرين وقالينا إننا يجب أن نطلبه من ماليه أي أصحابه، وأنه إذا كانت البضاعة الممنوعة تقع تحت طائلة القانون، فالأمر كذلك بالنسبة للدين، إذا وصل الأمر للتحريض، فسيعاقب عليه، وإذا كان ذلك خارج إطار العلماء، فحينئذ يعتبر تشويشا، وثالثا الأساس هو وعي المستهلك ».

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.