العثماني يهاجم لشكر: حنا بعدا راه مسلمين ولا نتنكر لأمازغيتنا مثلك+فيديو

العثماني يهاجم لشكر: حنا بعدا راه مسلمين ولا نتنكر لأمازغيتنا مثلك+فيديو

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 12 فبراير 2014 م على الساعة 14:19

[youtube_old_embed]8NdFvnZdMII[/youtube_old_embed]

فجر سعد الدين العثماني، رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون السابق، قنبلة من العيار الثقيل، حينما كشف أن حزب المصباح، هو الذي منح لحزب الاتحاد الاشتراكي الرئاسة بالرباط، وتحالف معهم في العديد من البلديات، وبمدينة انزكان في مرحلة سابقة ».   وشن سعد الدين العثماني، الذي كان يتحدث في لقاء مع مناضلي الحزب بمدينة انزكان، هجوما، على الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، إدريس لشكر، متهما إياه بإطلاق الكلام على عواهنه، وبعدم الاحتكام لمنطق العقل،  والتنكر لأصوله الأمازيغية السوسية ».   و قال العثماني « : هذا لكيديو على الشعوب العربية حنا بعدا أمازيغ ومداخلينش فيه..وبالمناسبة هذا لكيهضر سوسي، وشلح ..وخصوا ايهضر شويا بالمنطق ديال المغرب..وسواسة راه مسلمين ».   وهاجم وزير الشؤون الخارجية والتعاون السابق،  إدريس لشكر، دون ذكره بالاسم، حيث تساءل عن المقصود بـ « القوى الرجعية » و »الظلامية » التي غالبا ما يثيرها الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي في خطاباته الحزبية »، مردفا : » إذا كان هؤلاء يبحثون عن القوى الظلامية، فليبحثوا عنها في مكان آخر فنحن « ولاد هذا البلاد والشعب المغربي معتز بدينه ومرجعيته.. ».   وأردف العثماني مخاطبا الجمهور: » هذا كيكول القوى الظلامية والرجعية بغييت غار نعرفها !!.. وكيقول علينا ظلاميين ورجعيين وأعلن الحرب على حزب العدالة والتنمية رغم أنني لا أعلم القصد من هذه العبارات الغامضة ».   وأضاف سعد الدين العثماني أن حزب الاتحاد الاشتراكي في شخص كاتبه الأول، إدريس لشكر، ينهج أسلوبا « سياسويا » داخل كراسي المعارضة، منذ الأيام الأولى لدخول حزب العدالة والتنمية لتجربة تدبير الشأن العام، بخلاف حزب العدالة والتنمية، الذي دعم يضيف العثماني، تجربة عبد الرحمان اليوسفي في سنة 1998، حينما أصدر آنذاك بلاغا، يؤكد فيه أنه سيساند تجربة اليوسفي بالنقد البناء ».    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة