الزميلان أنوزلا والجامعي يهديان جائزة « من أجل الديمقراطية » لمعتقلي حركة 20 فبراير

الزميلان أنوزلا والجامعي يهديان جائزة « من أجل الديمقراطية » لمعتقلي حركة 20 فبراير

قرر الزميلان الصحافيان علي أنوزلا، وأبو بكر الجامعي، إهداء شرف نيلهما لجائزة « قادة من أجل الديمقراطية برسم عام 2014، التي تمنحها منظمة « مشروع الديمقراطية في الشرق الأوسط « ، إلى كل معتقلي شباب حركة 20 فبراير ، اعترافا منهما بتضحيات شبابها من أجل بناء مغرب الحرية والكرامة والديمقراطية. وشدد بيان صادر عن الزميلين الصحافيين على أن تطور صحافة مستقلة ومهنية تدافع عن قيم الديمقراطية، لن يتأتى إلا في أجواء الحرية، وهامش كبير من الحرية التي سمحت لموقع « لكم. كوم » لأداء رسالته بكل مهنية واستقلالية ». وعبر الزميلان الصحافيان، في البلاغ ذاته، عن مساندتهما لكل الأصوات التي تطالب بإطلاق سراح معتقلي حركة20 فبراير، وتمتيعهم بحريتهم لمواصلة نضالهم، الذي هو استمرار لنضال أجيال من الشعب المغربي من أجل بناء مغرب حر وديمقراطي تكون في السيادة أولا وأخيرا للشعب ». وعبر الزميلان من جهة أخرى عن اعتزازهما بالتكريم الذي حظيا به من طرف منظمة « مشروع الديمقراطية في الشرق الأوسط  » المرموقة، حيث اعتبرا هذا التكريم اعترافا بعمل فريق موقع « لكم. كوم »، بنسختيه العربية والفرنسية، وتنويها بالدعم والمساندة التي آزرت مسيرته القصيرة من كتابه والمتعاونين معه وقرائه، ودعما لاختيار الصحافة المستقلة والحرة التي تبقى من أسس البناء الديمقراطي في كل المجتمعات.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.