حقوق الانسان تشعل حرب التقارير..الصين ترد على الاتهامات الأمريكية وتنشر تقريرا مضادا

حقوق الانسان تشعل حرب التقارير..الصين ترد على الاتهامات الأمريكية وتنشر تقريرا مضادا

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 28 فبراير 2014 م على الساعة 11:57

أصدر ديوان مجلس الدولة (الحكومة) في الصين الجمعة 28 فبراير تقريرا مكرسا لوضع حقوق الإنسان في الولايات المتحدة، يشير فيه الى تدهور الأوضاع في هذا المجال العام الماضي. وجاء التقرير الصيني ردا على نشر التقرير السنوي لوزارة الخارجية الأمريكية الخاص بوضع حقوق الإنسان عبر العالم الذي انتقدت فيه كالعادة، جميع دول العالم تقريبا متهمة إياها بأنها لا تضمن حماية حقوق الإنسان على المستوى المطلوب. ووجه التقرير الى الصين اتهامات تتعلق بملاحقة المعارضين وتقييد حرية التعبير، لا سيما في قطاع الانترنت. اما التقرير الصيني فقد جاء فيه أن « الولايات المتحدة التي تعتبر نفسها قاضيا في مسائل وضع حقوق الإنسان في العالم، ووجهت مجددا في تقريرها الذي نشر قبل ساعات تحت عنوان « حول حماية حقوق الإنسان في دول العالم في عام 2013″، اتهامات مختلقة واستنتاجات متهورة بشأن وضع حقوق الإنسان في نحو 200 بلد ومنطقة بالعالم، لكنها لم تذكر الوضع المتعلق بحماية حقوق الإنسان في بلادها ». وتحدث التقرير الصيني في هذا الخصوص عن برنامج التنصت الإلكتروني « بريزم » الذي تجريه الاستخبارات الامريكية على مدى فترة طويلة، معتبرا إياه « انتهاكا فظا للقانون الدولي وحقوق الإنسان ». كما أشار التقرير الى استخدام الولايات المتحدة بشكل واسع النطاق للطائرات بلا طيار لشن غارات على مختلف الدول، تؤدي الى مقتل أعداد كبيرة من المدنيين. وذكر التقرير في هذا الخصوص أن الطائرات الأمريكية شنت 376 غارة منذ عام 2014 في باكستان أسفرت عن مقتل 926 مدنيا. كما أعاد التقرير الى الأذهان أن الولايات المتحدة لم توقع حتى الآن على عدد كبير من أهم الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالدفاع عن حقوق الإنسان، بما فيها اتفاقيات تتعلق بحماية حقوق النساء والأطفال وذوي الإعاقة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة