هذا عدد الملحدين في المغرب الذين تطاردهم « لعنة » المجتمع وفتاوى القتل

هذا عدد الملحدين في المغرب الذين تطاردهم « لعنة » المجتمع وفتاوى القتل

« ماصيمينش .. ما معيدينش » شعاران ضمن أخرى نسمعها كلما اقتربت مناسبة دينية في بلادنا. أصوات تتعالى لتقول إن المغاربة ليسوا كلهم مسلمين أو يهودا أو مسيحيين … بل فيهم من لا يعترفون بأي ديانة سماوية ولا يؤمنون بوجود خالق لهذا الكون. أعداد الذين ينكرون وجود الله أو الملحدين في المغرب غير معروفة لانعدام أي إحصائيات رسمية في الموضوع، حسب « صحيفة الناس » في عدد نهاية هذا الأسبوع، لكن التقرير الدوري للخارجية الأمريكية الذي أعده معهد « بيو » الأمريكي للدراسات والأبحاث حدد في دراسة له حول خريطة التدين في المغرب لعام 2012 عدد المغاربة الملحدين في أقل من 10 آلاف شخص، مقابل 66 في المائة من  المسلمين من السنة، فيما توزعت نسبة 34 في المائة المتبقية بين المسيحيين واليهود والمسليمن الشيعة والبهائيين.. وقالت نفس اليومية أنه رغم الجدل الذي يطرحه موضوع حرية المعتقد خاصة بعد دستور 2011، والنقاش الذي دار حول تسرب أخبار عن اعتزام اللجنة المكلفة بصياغة الدستور التنصيص على حرية المعتقد، فإن الملحدين في المغرب لا يستطيعون إعلان إلحادهم وإشهاره خوفا، إما من نظرة مجتمع محافظ أو من قوانين مستمدة من الدين الرسمي للدولة، التي تعتبر كل من غير دينه مرتدا مطالب بالاستتابة أو القتل.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.