اعلامية قناة الجزيرة خديجة بن قنة ضمن أقوى 100 امرأة عربية للعام 2014

اعلامية قناة الجزيرة خديجة بن قنة ضمن أقوى 100 امرأة عربية للعام 2014

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 07 مارس 2014 م على الساعة 7:24
معلومات عن الصورة : خديجة بن قنة

    حافظت الإعلامية العربية خديجة بن قنة مذيعة قناة الجزيرة الفضائية على بقائها ضمن قائمة أقوى 100 إمرأة عربية في العام 2014 للعام السادس على التوالي .   ووفقاً لمجلة آرابيان بيزنيس فقد حصلت بن قنة على المرتبة الخامسة والثمانين كأقوى امرأة عربية من بين المائة للعام 2014.   أما في عام 2013 حصلت على 68، كما حصلت فى العام 2012 على المرتبة 59 .     وأصدرت مجلة آرابيان بيزنيس، كما أشار موقع الإعلامية خديجة بن قنة قائمة أقوى 100 إمرأة عربية في العالم لعام 2014، وبهذه المناسبة تنظم المجلة حفلا لتكريم السيدات العربيات المصنفات في القائمة يوم 12 مارس الجاري في مدينة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة برعاية وزيرة التجارة الخارجية لدولة الإمارات الشيخة لبنى القاسمي.   وأولت المجلة هذا العام اهتماما كبيرا لقطاع العلوم، لما يلعبه من دور في النمو الاقتصادي للدول العربية، معتمدا على الابتكار وثمار البحث العلمي والتكنولوجي، فضلا عن استيعاب طاقات الشباب الابتكارية في جهود بناء مجتمع واقتصاد المعرفة في الدول العربية.   وجاء في المرتبة الأولى للقائمة العامة للعام الرابع على التوالي وزير التجارة الخارجية لدولة الإمارات الشيخة لبني القاسمي، وفي المركز الثاني جاءت السعودية صانعة الأفلام هيفاء المنصور، وفي المركز الثالث ريم الهاشمي من الإمارات، وفي المركز الرابع الناشطة توكل كرمان من اليمن، وفي المركز الخامس السعودية لبنى العليان في قطاع البنوك والتمويل.     وعلى مستوى القائمة الفرعية في مجال العلوم، جاءت 10 سيدات، هن: الدكتورة غادة محمد عامر « نائب رئيس المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا ورئيس قسم الهندسة الكهربائية بكلية الهندسة بجامعة بنها، من مصر، وهي وإحدى أهم 20 شخصية نسائية الأكثر نفوذا وتأثيرا في العالم الإسلامي حسب مجلة مسلم سياينس البريطانية المتخصصة في العلوم والتكنولوجيا وريادة الأعمال » وتعمل في مجال العلوم وجاءت في المركز 66 لقائمة المائة، الدكتورة حياة سندى، من السعودية في المركز 11 وهى باحثة ومخترعة، ورنا دجاني من الأردن في المركز 13 وهى أستاذة جامعية، الدكتورة خولة الكريع من السعودية في المركز 16 وهى متخصصة في علاج السرطان، د. مناهل ثابت وهي يمينية مقيمة في الإمارات في المركز 19، والبروفيسور سميرة إسلام من السعودية في المركز 34 وهي أول سيدة سعودية تحصل على الدكتوراة ومتخصصة في مجال الأدوية، د. آيه بدير وهي لبنانية تحمل الجنسية الكندية في المركز 39، د. مريم مطر من الإمارات في المركز 41، د. نسرين غدار في المركز 59 من لبنان، والدكتورة إسمهان الوافي من المغرب في المركز 73، وفي مجال الرعاية الصحية ، جاءت د. حنان الكواري من قطر في المركز 24، والدكتورة سامية العمودي من السعودية في المركز 44 وهي متخصصة في علاج السرطان.     هذا وشملت القائمة علي المستوى النوعي للقطاعات: 10 سيدات في مجال العلوم، 24 سيدة ناشطة في مجال الثقافة والمجتمع، 16 سيدة في مجال الفنون والترفيه، 13 سيدة في مجال الإعلام، 8 سيدات في قطاع البنوك والتمويل، 6 سيدات في مجال تجارة التجزئة، 6 سيدات في مجال البناء والتشييد، 4 سيدات في مجال تكنولوجيا المعلومات، 3 سيدات في مجال الاستشارات القانونية، 3 سيدات في مجال المواصلات، وسيدتان في مجال الرعاية الصحية، وسيدتان في مجال العمل الحكومي، وسيدة واحدة في مجال التعليم والصناعة والطاقة.     وأهم الجنسيات العربية والتوزيع الجغرافي للشخصيات النسائية، التي شملتها القائمة، عربيا كانت: الإمارات 24 (منهن 4 من أصول لبنانية، فلسطينية، أردنية ويمنية)، لبنان 17 (منهن واحدة في الإمارات والأخري في كندا)، السعودية 16 (منهن واحدة من أصول أردنية)، مصر 12 (منهن 3 سيدات في أميركا)، الكويت 9، فلسطين 5 (منهن واحدة في الإمارات والثانية في أميركا)، الأردن 5 (منهن واحدة في السعودية والثانية في الإمارات)، )، قطر 4 (منهن واحدة جزائرية)، العراق 3 (منهن واحدة في المملكة المتحدة)، المغرب 3، تونس 2، سورية 2 (منهما واحدة في أميركا)، الجزائر سيدة واحدة، وكذلك واليمن سيدة واحدة. وكانت هناك سيدات عربيات في كل من الولايات المتحدة، المملكة المتحدة وكندا. مع مراعاة أن البعض منهم يحمل جنسية آخرى غربية أو يقيم في دولة ثانية.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة