حزب بنعبد الله حليف العدالة والتنمية يدعو للمساواة وتطبيق مبدأ المناصفة في اليوم العالمي للمرأة

حزب بنعبد الله حليف العدالة والتنمية يدعو للمساواة وتطبيق مبدأ المناصفة في اليوم العالمي للمرأة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 07 مارس 2014 م على الساعة 15:34

أوضح الديوان السياسي لحزب التقدم والاشتراكية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يصادف 8 مارس من كل سنة، أن المهام المطروحة على حزبه، وعلى الحركة النسائية الديمقراطية والتقدمية، وعلى كل القوى المقتنعة بمبدأ المساواة بين الجنسين، تتلخص في العمل على تطبيق المقتضيات الدستورية المتعلقة بالمساواة وعدم التمييز، وبشكل خاص تشكيل الهيأة العليا للمناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز التي ينص عليها الفصل التاسع عشر من الدستور، وإخراج قانون محاربة العنف ضد النساء في أقرب الآجال، بما يناسب روح الدستور والمواثيق الدولية.   وأضاف الديوان السياسي للحزب في بيان توصلت « فبراير.كوم » بنسخة منه، أنه يتعين اتخاذ  تدابير عملية في كل السياسات العمومية لحماية حقوق النساء وتحقيق مطالبهن الفئوية، وضمان المساواة الفعلية في كل مجالات الحياة، ومن بينها المساواة في الأجر وكل الحقوق الاجتماعية للشغيلة تطبيقا لمبدأ المناصفة، وجعل نظام التربية والتعليم، والمنظومة الوطنية للإعلام والاتصال، تعكسان صورة مشرفة للمرأة المغربية، ورافعة أساسية لتربية المجتمع على ثقافة المساواة وعدم التمييز بسبب الجنس، ومواجهة العقلية الذكورية المحتقرة للمرأة في كل مجالات الحياة العامة.   وأشاد حزب التقدم والاشتراكية بمصادقة البرلمان المغربي على مقترح قانون، تقدم به الحزب عن طريق فريقه بمجلس المستشارين، يلغي الفقرة الثانية من الفصل 475 من القانون الجنائي، التي كانت تسمح بتزويج المغتصبة من مغتصبها، وهو مكسب جديد ضمن التشريعات المتعلقة بحماية النساء والأطفال من الجرائم الجنسية.   وفي السياق نفسه يؤكد الحزب على ضرورة احترام السن القانوني للزواج المحدد في 18 سنة، حماية لحقوق الطفولة و للأسرة و المجتمع.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة