العثماني:بنكيران امتنع على تولي مزوار للخارجية | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

العثماني:بنكيران امتنع على تولي مزوار للخارجية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 12 مارس 2014 م على الساعة 13:47

[youtube_old_embed]xKwmHLuFQac[/youtube_old_embed]

نفى رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، أن يكون لحركة التوحيد والإصلاح، الجناح الدعوي لحزب العدالة والتنمية، ولأعضائها أية علاقة تنظيمية مع الإخوان المسلمين، أو داخل التنظيم الدولي للإخوان المسلمين »، مشيرا إلى أن  » كل ما يقال في هذا الصدد غير صحيح نهائيا، ولم يكن قط في التاريخ وغير موجود اليوم ».   وبخصوص الأخبار التي ترددت عن علاقاته « الباردة » و « المتشنجة » مع الوزير المنتدب في الخارجية، يوسف العمراني، أكد وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأسبق، أن انسحاب حزب الاستقلال من الائتلاف الحكومي، قد يكون السبب في « برودة » علاقاته مع العمراني، وهو أمر وارد »، نافيا أن يكون لذلك الأمر تأثير على ملفات الحقيبة الدبلوماسية في عهده ».   وأشار سعد الدين العثماني إلى أن رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، قد أبدى نوعا من « الممانعة » على تولي صلاح الدين مزوار لحقيبة وزرة الشؤون الخارجية والتعاون، في فترة من الفترات، قبل أن تفضي المفاوضات لما أفضت إليه »، نافيا أن يكون بنكيران قد استغل الفرصة لإزاحته من طريقه ».   وكشف وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأسبق أن سلطات رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، على وزارة الداخلية محدودة، وجزئية، لأن المسألة معقدة قائلا : » مكاينش لغادي يكول ليك عنده سلطة كاملة أو عنده سلطة جزئية..عنده جزء وجزءا آخر لايملكه لأن المسألة معقدة ».   وأوضح سعد الدين العثماني أن القوانين التنظيمية التي من المرتقب أن تصدر هي التي ستوضح الصلاحيات الكاملة التي يملكها بنكيران، في كل مجال من المجالات، بما فيها رئاسة الحكومة ».   ولم يخفي سعد الدين العثماني متمنياته في أن يتحول حزب الأصالة والمعاصرة، لمؤسسه فؤاد عالي الهمة، إلى حزب عادي، والانتخابات المقبلة هي الكفيلة بأن تكشف عن ذلك ».        

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة