الفيزازي لـ"فبراير.كوم": حين تركب المرأة الدابة قد يتجلى فخذها وتظهر تراسيم ظهرها!!

الفيزازي لـ »فبراير.كوم »: حين تركب المرأة الدابة قد يتجلى فخذها وتظهر تراسيم ظهرها!!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 16 مارس 2014 م على الساعة 11:45

أوضح  الشيخ السلفي محمد الفيزازي ل »فبراير.كوم »، أنه في الوقت الذي كانت تصاغ فيه بنود  ومواد حقوق الإنسان في العاشر من دجنبر 1948، كانت دماء المغاربة والجزائريين تسيل من طرف المستعمر الفرنسي. وأضاف الفيزازي، أن تسمية حقوق الإنسان بالكونية والرغبة في إعطائها حجما كبيرا ومهولا، لا يتلاءم وحجمها الحقيقي، حيث قال »إذا كان مصدر التشريع في حقوق الإنسان المتعارف عليها دوليا هو الإنسان، فمصدر حقوق الإنساني الإسلام هو التشريع الإلهي الأكبر من ذلك، ولا يمكن مقارنة الخالق بالمخلوق ». في السياق ذاته، اعتبر الفيزازي أن وضعية حقوق الإنسان في تقدم ململوس، »المغرب تغير، فعلا المغرب تغير في سنة 2003 كنا في الضس في السجن وبعد 2008 ولينا داخل سجن خمس نجوم، حيث نلعب الكرة ونستنشق الهواء لساعات طويلة ». وبخصوص سياقة المرأة للسيارة، أبدى الشيخ الفيزازي استغرابه لمن يمنع المرأة من قيادة السيارة وهي التي تقود الدواب وتركب الحمير والبغال » المرأة حين تركب الدابة قد يتجلى فخذها وتظهر تراسيم ظهرها أما داخل السيارة فهي محمية اكثر من الدابة، فانا ضد من يحرم المرأة من سياقة سيارتها وأتعجب لمن يمنع طبيبة من ذلك هم فالحون في تحريم ركوب السيارة في المقابل نجد مضيفاتهم  متزينات باللباس المعلوم ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة