هذا ما قاله عامل بوجدور لرفضه استقبال وفدا يمثل بنكيران

هذا ما قاله عامل بوجدور لرفضه استقبال وفدا يمثل بنكيران

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 30 مارس 2014 م على الساعة 16:51

في خطوة لافتة، رفض عامل إقليم بوجدور، العربي التويجر يوم الجمعة الماضي، استقبال وفد برلمانيي حزب العدالة والتنمية، الذين زاروا الإقليم في إطار قافلة المصباح الى جهة العيون بوجدور الساقية الحمراء، في حادث ينبئ بتجدد الإشتباكات بين الحزب الإسلامي والعمال والولاة، وعودة علاقاتهما الى التوتر. وحسب مصادر برلمانية لجريدة « المساء » في عددها ليوم الإثنين واحد وثلاثين مارس، فقد فوجئ القائمون على الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية ببوجدور برفض عامل الإقليم طلبا تقدموا به من أجل استقبال وفد برلماني عن الحزب يقوده النائب الإسلامي المثير للجدل عبد العزيز أفتاتي، مشيرة الى أن وفد الحزب، الذي كان في إطار قافلة « المصباح » كان يرغب في إثارة العديد من القضايا التي تهم الإقليم، غير أن طلبهم ووجه بالرفض، مما أثار أكثر من علامة إستفهام حول موقف ممثل الإدارة الترابية. ووفق المصادر عينها، فقد برر عامل بوجدور رفضه باستقبال وفد حزب العدالة والتنمية بكونه لا « يستقبل المتحزبين »، لافتة الى أن حادث الرفض لن يمر مرور الكرام، إذ ينتظر أن يثار مع رئيس الحكومة من قبل برلمانييه، خاصة في ظل العلاقة المتوترة التي تجمع بين الحزب وممثلي الإدارة الترابية، والتي تكررت حتى أثناء قيادة الحزب للحكومة الحالية، ووصلت الى حد إعداد تقرير عن « الولاة والعمال الفاسدين » وانتقاد التعيينات.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة