هؤلاء احتفوا بأول امرأة تلقي درسا أمام الملك

هؤلاء احتفوا بأول امرأة تلقي درسا أمام الملك

نظمت منظمة التجديد الطلابي ليلة أمس في العاصمة الرباط، حفل تكريم  خاص بالنساء المغربيات الفاعلات في ميادينهن بمناسبة منتدى كرامة الطالبة، حيث تم تكريم الدكتورة رجاء مكاوي أستاذة القانون في كلية الحقوق في الرباط وأول امرأة تلقي درسا ضمن الدروس الحسنية في حضرة الملك محمد السادس سنة 2003. وكان مفروضا أن يعرف الحفل الآنف الذكر، حضور كل من الوزيرتين سمية بنخلدون الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم الوالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، بالإضافة لوزيرة الأسرة والتضامن بسيمة الحقاوي، إلا أنهما اعتذرتا في آخر لحظة حسب منظمات الحفل لأسباب مهنية. في السياق ذاته،  أكدت الدكتورة رجاء مكاوي في كلمة كانت جد مقتضبة، ان المرأة المغربية عليها أن تركز على  أن تكون رائدة في الميدان الذي تشتغل فيه وتبحث فيه، مشيرة في الوقت نفسه أن النساء المغربيات يجب أن يولين اهتماما أكثر للعلوم بشتى أنواعها، وأن يبرزن ذلك  بشكل تطبيقي في المجالات التي يشتغلن فيها.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.