بنشماس في ضيافة مزارعي الكيف: ها لاش كيليق الجوان والسبسي | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

بنشماس في ضيافة مزارعي الكيف: ها لاش كيليق الجوان والسبسي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 05 أبريل 2014 م على الساعة 14:17

خرجوا شي وحدين سامحهم الله وقالوا وكتبوا في جرائدهم، ان حزب البام، الذي يفكر في تقنين الكيف..، يطالب ويدعي إلى استهلاك وتعميم استهلاك الكيف الذي يتحدث عن مشروع تقنين، يطالب باش تولي تزرع في سطات ومراكش.. هذه مغالطات.. الذي يقول هذا يغلطكم ويظللكم.. ولا يوجد هذا مطلقا في برنامجنا.. مقاربتنا بسيطة، نقول هذه نبتتة تزرع في هذه المناطق..واذا بحثنا في تاريخها.. سنجد أنها تعود لمئات السنين.. الدولة فكرت وأنشأت برامج ما سمي بإيجاد برامج بديلة.. وقد موّل بعضها الاتحاد الأوربي.. وبعد سنوات، تبين أن المشروع فشل.. وان ثمة ارض لا تسمح لا تربتها وتضاريسها، إلا لزراعة نبتة الكيف، لهذا نقول فيها جانب مضر، وهو حين يستعمل كمخدر يخرب عقول الشباب ديالنا وشباب بلدان أخرى، لأنه يصل دول أخرى، ولكن مادة الكيف، فيها جانب مفيد.. اليوم التجارب الدولية والعلمية، تبين أنها يمكن أن تصلح لأغراض طبية وصناعية، والمؤسسات التي حضرت معنا في يوم دراسي نظمناه في البرلمان، مستعدة أن تستثمر في المنطقة، ليستخرجوا من الكيف مواد طبية وصناعية.. لذلك نبتة الكيف ليسست شر مطلق.. لأنني أود أن اذكركم، أن المغرب يصنف دوليا كثاني دولة بعد افغانستان، في زراعة الحشيش.. أريد أن أشبه الكيف بسم الأفعى، إنها تقتل لكن سمها يمكن ينفع في الأدوية.. أحد العلماء المغاربة الذي اشتغل مدة طويلة على هذه النبتة، ولديه مركز دراسات، يقول أن فرنسا تنتتج 880 مليون علبة الباراسيتامول.. مع العلم أن ثلاثة اوراق من النبتة الخضراء، كيعطي نفس المفعول ديال « الباراسيتامول » » وهنا يتوقف القيادي في البام مازحا: » هذا يقوله العالم.. عنداكو تقولو أنني دعيتكم لاستعمال الكيف » ثم أضاف: » أنا أعتقد أن هناك امكانية لتقنين الكيف، الذي لا يصلح لجوان أو سبسي.. ويمكنه أن يكون فعالا في الدواء.. »

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة