لهذا رفضت سعودية بيع برقعها لأوروبية بألف يورو!

لهذا رفضت سعودية بيع برقعها لأوروبية بألف يورو!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 05 أبريل 2014 م على الساعة 18:57

رفضت سعودية بيع برقعها (نقابها) – الذى يحجب كامل الوجه أو جزءا كبيرا منه – لإمرأة أوروبية حاولت شراءه منها خلال تواجدها بألمانيا بـ 250 أضعاف ثمنه. وقالت جريدة عكاظ السعودية في عددها الصادر اليوم إن « سعودية تدعى أم نورة من سكان محافظة الأحساء ( شرقي المملكة) رفضت بيع برقعها إلى سيدة من جنسية أوروبية بمبلغ مالي كبير وصل إلى ألف يورو، أي بما يزيد على خمسة آلاف ريال سعودي، رغم أن قيمته في السوق لا تتجاوز عشرين ريالا ». وقالت أم نورة : »عندما كنت أمثل المملكة في إحدى المناسبات ببرلين (لم تحدد المناسبة)، تفاجأت بطلب امرأة أوروبية (لم تحدد جنسيتها) شراء برقعي بألف يورو ». وتابعت: « توقعت في البداية أنها تقول ذلك من باب المزاح، لكنها أبدت جدية في ذلك، ورفضت إغراءها رغم أن سعره في السوق بالسعودية لا يزيد على عشرين ريالا ». وبحسب أم نورة فإن الذي منعها من بيع البرقع ليس لعدم وجود بديل لديها، ولكن لشعورها بأنها تبيع هويتها، بحد قولها. وتعد العباءة السوداء والبرقع ( النقاب) بمثابة الزي الرسمي للسعوديات، ولا تخرج غالبية السعوديات في الأماكن العامة بدون النقاب. يأتي هذا فيما تحظر دول أوروبية من بينها فرنسا ارتداء النقاب في الأماكن العامة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة