الزمزمي لـ"فبراير.كوم":هذا ردي على الوزيرة شرفات التي قالت إن البكارة أصبحت متجاوزة

الزمزمي لـ »فبراير.كوم »:هذا ردي على الوزيرة شرفات التي قالت إن البكارة أصبحت متجاوزة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 07 أبريل 2014 م على الساعة 10:06

أوضح عبد الباري الزمزمي رئيس الجمعية المغربية للدراسات والبحوث في فقه النوازل، وعضو مؤسس في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، بخصوص تصريحات شرفات أفيلال، الوزيرة المنتدبة المكلفة بالماء، بخصوص موقفها من بكارة الفتاة، عندما اعتبرتها « معطى اجتماعيا أصبح متقادما ومتهالكا »، أن ذلك ليس من اختصاصها، متسائلا: »ما الذي جعلها تتحدث في هذه المواضيع الاجتماعية؟ ».   وأكد الزمزمي في تصريح لـ »فبراير.كوم » أن البكارة عرف اجتماعي متجدر في أصول المجتمع وليس بعرف شرعي أو حكم قانوني، وبالتالي لا يمكن أن يرفع، مشيرا في الوقت نفسه أن المجتمع ينظر إلى البكارة كعلامة على حسن السلوك، باستثناء الحالات التي تضيع فيها البكارة لأسباب خارج عن العلاقات الجنسية كالمرض أو حادثة سير.   وأضاف الزمزمي أن الفتاة إذا فقدت البكارة، فمعناها أنها زاغت عن الطريق السوي، ولا يمكن لشخص أن يتقبل بنتا هكذا، مضيفا أن موضوع البكارة يتطلب علاجا واقعيا وليس بالآراء النادرة التي لا تنفع في مقاومة العرف المرتبط بها.   وكانت الوزيرة شرفات أفيلال قد تحدثت أخيرا لصحيفة مغربية بأنه « لا يمكن أن نبني عقوبات انطلاقا من معطى اجتماعي أصبح متقادما ومتهالكا، ألا وهو البكارة »، مشيرة إلى أنه « لا يمكن من خلال معطى اجتماعي أصبح متجاوزا من طرف العالم بأسره أن نبني عقوبات معينة ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة