بوانو لـ"فبراير.كوم": هذا ردي على حزب الاستقلال الذي اتهمني بالكذب والتضليل وإطلاق الاتهامات

بوانو لـ »فبراير.كوم »: هذا ردي على حزب الاستقلال الذي اتهمني بالكذب والتضليل وإطلاق الاتهامات

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 10 أبريل 2014 م على الساعة 12:31

رد عبد الله بوانو رئيس فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، على حزب الاستقلال الذي كشف  في بلاغ له، أن الرئيس الحالي لمجلس النواب، دفع ثمن الندوة التي أعلن فيها ترشحه من ماله الخاص، وأن بوانو لم يتورع عن ممارسة ما يبرع فيه من فنون الكذب والتضليل وإطلاق الاتهامات الباطلة، التي لا أساس لها -رد- بوانو عن ذلك قائلا:  » الشفافية والمصداقية،  وفي إطار تكافىء الفرص، كل ذلك يقتضي من غلاب أن لا يستعمل وسائل مجلس النواب، إذ أن الاتصال بالتلفون، الذي مازال يتوفر عليه لحدود الساعة، بالإضافة إلى أنه لازال يستعمل سيارات الدولة، الموقع مازال يستعمله كذلك، « أشنو باغي كثر من هادشي » يورد بوانو ».    وأضاف بوانو لـ »فبراير.كوم » أن غلاب  لا يجب أن يتدارك الأمر ويتحدث فقط عن ثمن الندوة، التي أداها من ماله الخاص، متسائلا في الوقت ذاته، عن من يؤدي ثمن الهاتف الذي يستعمله غلاب،  والهواتف الداخلية الخاصة بمجلس النواب.. لماذا يستعملها غلاب للاتصال بالنواب؟، ولماذا يستعمل سيارات المجلس؟ ولماذا يستغل موقع مجلس النواب؟  هذه النقط كلها  يشير بوانو، أنه يتعين على رئيس مجلس النواب أن يجيب عنها.   وأشار بوانو أنه عندما تساءل عن تمويل غلاب لندوته، التي عبر فيها عن ترشحه لرئاسة المجلس، آنذاك حذف غلاب تلك المادة من موقع المجلس، وبقيت مادتين قائمتين في الموقع.    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة