انتخابات رئيس البرلمان الجديد كشفت من جديد تمزق البيت الاتحادي | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

انتخابات رئيس البرلمان الجديد كشفت من جديد تمزق البيت الاتحادي

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 12 أبريل 2014 م على الساعة 11:08

مازال  الانقسام والشرخ داخل بيت الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية قائما، رغم جميع محاولات الصلح وتضميد جراح  مكوناته. واتضح ذلك الانقسام جليا عشية أمس الجمعة قبيل انتخاب رئيس محلس النواب، حيث جلس رفاق الكاتب الأول للحزب الآنف الذكر إدريس لشكر في الصفوف الأمامية، في حين فضل أعضاء تيار  « الانفتاح الديمقراطي » حلفاء رئيس الفريق البرلماني للحزب أحمد الزايدي في أعلى صفوف قبة البرلمان. كما أن إدريس لشكر وأحمد الزايدي لم يصافحا بعضهما البعض، وهو ما يؤشر على حدة الخلاف رغم  تصريح ممثلي الفريقين ان الحزب كتلة واحدة ولا يمكن لأي خلافات جانبية  اضرب مبادئه التي توحد جميع أعضائه.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة