هذا مصير الوحش الذي ظل يعاشر ابنته معاشرة الأزواج

هذا مصير الوحش الذي ظل يعاشر ابنته معاشرة الأزواج

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 16 أبريل 2014 م على الساعة 19:09

أيدت غرفة الجنايات الاستئنافية بمحكمة الاستئناف بمدينة سطات، يوم الإثنين الماضي » الحكم الابتدائي القاضي بعشر سنوات سجنا نافذا في حق أب ظل يعاشر ابنته معاشرة الأزواج على مدى خمس سنوات.   ويأتي هذا الحكم كما تورد يومية « الأخبار » في عددها ليوم غد الخميس 17 أبريل، بعدما قضت غرفة الجنايات الابتدائية بالمحكمة ذاتها في وقت سابق  بـ 10 سنوات سجنا نافذا، في حق المتهم باغتصاب ابنته وممارسة الجنس عليها، بعد متابعته من طرف قاضي التحقيق باستئنافية سطات في إطار التحقيق التفصيلي، بناء على ملتمس ممثل النيابة العامة، والذي جعل قاضي التحقيق يقرر متابعة « الأب » بتهمة هتك عرض أنثى قاصر مع استعمال العنف نتج عنه افتضاض بكارتها.   وكانت مدينة ابن احمد إقليم سطات، قد اهتزت على فضيحة أخلاقية بطلها أب ظل يضاجع ابنته على مدى خمس سنوات، مما حدا بالضحية (ه) 20 سنة سنة، إلى تقديم شكاية في الموضوع لدى النيابة العامة بابتدائية  ابن احمد، تتهم من خلالها والدها بممارسة الجنس عليها طيلة خمس سنوات، منذ كان عمرها خمس عشرة سنة، داخل منزل العائلة بحي الدشيرة بالمدينة نفسها.      

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة