قاصر يقطع رحلة جوية بين كاليفورنيا وهاواي لمدة خمس ساعات وهو قابع في تجويف عجلة الطائرة

قاصر يقطع رحلة جوية بين كاليفورنيا وهاواي لمدة خمس ساعات وهو قابع في تجويف عجلة الطائرة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 22 أبريل 2014 م على الساعة 7:21

  قالت شركة الطيران « هاواي » الجوية، إن صبيا عمره 16 سنة وصل سالما إلى هاواي بعد أن قطع رحلة جوية انطلقت من كاليفورنيا بالولايات المتحدة الامريكية وهو قابع في تجويف عجلة الطائرة طيلة مدة الرحلة التي استغرقت خمس ساعات.   وأضافت الشركة في بيان أن العاملين لديها عثروا على الصبي، الذي لم يذكر اسمه، عقب هبوط الرحلة الجوية رقم 45 في مطار ماوي، قادمة من مطار سان هوسيه بكاليفورنيا، حيث بادر العاملون بإخطار سلطات الأمن بالمطار.   وتابعت أن مكتب التحقيقات الاتحادي أكد أن الصبي سافر من مطار سان هوسيه لمطار ماوي مختبئا في تجويف عجلة الطائرة خلال الرحلة التي استغرقت أكثر من خمس ساعات.   وليس لدى شركة خطوط هاواي الجوية، أي معلومات بشأن كيفية نجاح الصبي في البقاء على قيد الحياة على ارتفاع عشرات الآلاف من الأقدام عبر مسار الرحلة الذي يمر فوق المحيط الهادي.   وقالت الشركة في بيانها « شغلنا الشاغل الآن هو سلامة الصبي الذي حالفه الحظ كي يظل على قيد الحياة »، وعبرت الشركة عن استعدادها معاونة مختلف الجهات الحكومية في تحقيقاتها في الواقعة.   

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة