الوردي:مرض « إيبولا » لا دواء له وهذا حالنا في المغرب

الوردي:مرض « إيبولا » لا دواء له وهذا حالنا في المغرب

أكد الحسين الوردي وزير الصحة العمومية اليوم بمجلس المستشارين، أن المغرب خالي من مرض » إيبولا »، مشيرا في الوقت نفسه أن الوزارة الوصية اتخذت عدة تدابير وقائية لتتبع الوباء الآنف الذكر، من خلال الاتصال الدائم مع المنظمة العالمية للصحة، بالإضافة لتعزيز وتقوية نقاط المراقبة الحدودية، خاصة في مطار محمد الخامس، وإجراءات احترازية رفقة الخطوط المغربية في غينيا، من خلال طبيب خاص، يمنع أي حالة مصابة من التنقل نحو المغرب، ناهيك عن التعاون المستمر مع معهد باستور في حالة ظهور أية حالة  لا قدر الله. وأضاف وزير الصحة العمومية، أن داء »إيبولا » مرض معدي ينتقل عبر الإفرازات وملامسة دم الحيوان المصاب، والمشكلة الكبرى أن المرض الآنف الذكر ليس له أي لقاح أو مضادات حيوية يضع حدا له، ويكتفي الأطباء بإجراءات وقائية  فقط لحصره.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.