أعضاء « البام » في االبيضاء يهددون بكوري بتقديم استقالتهم لهذا السبب

أعضاء « البام » في االبيضاء يهددون بكوري بتقديم استقالتهم لهذا السبب

علمت « فبراير.كوم » أن ما يفوق أربعين مؤتمرا من حزب الأصالة والمعاصرة في الدار البيضاء، راسلوا الأمين العام للحزب مصطفى بكوري، من أجل التدخل  وإعمال القانون الأساسي للحزب، بعد تجميد عضوية أعضاء من حزب الأصالة والمعاصرة بالدار البيضاء، وعلى رأسهم محمد منصر الأمين الاقليمي للحزب بالبرنوصي. وطالب المؤتمرون الذين اجتمعوا ليلة الجمعة الماضية في منزل محمد منصر، من الأمين العام لحزبهم  مصطفى الباكوري في رسالة وجهوها له ، يشكون فيها صلاح الدين أبو الغالي ويدعون لأعمال مبدإ  الإنصاف، مهددين بالاستقالة في حالة استمرار الوضع على ماهو عليه حاليا. وبخصوص انتخاب أحمد ابريجة أمينا إقليميا للحزب في منطقة البرنوصي، اعتبر الغاضبون المقربون من  الأمين العام السابق، الذي جمدت عضويته، أنه « ضرب في الصميم للعمل الحزبي النزيه والشريف وذبحا للديمقراطية وتكافؤ الفرص « ، مشيرين في الوقت نفسه أنه لم يتم استدعاء أو توجيه الدعوة لأكثر من أربعين مؤتمرة ومؤتمر من أصل خمسين من الأمانة المحلية سيدي البرنوصي الذين لهم حق التصويت واختيار الأمين الاقليمي حسب القانون الأساسي للحزب.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.